مدينة نيويورك تشهد كارثة لا يمكن تخيلها

2020-04-24T12:49:50+02:00
مميزة
24 أبريل 2020آخر تحديث : الجمعة 24 أبريل 2020 - 12:49 مساءً
مدينة نيويورك تشهد كارثة لا يمكن تخيلها

أظهرت إحصائيات صادمة مدة الأزمة التي تعيشها مدينة نيويورك الأمريكية المدينة الأكثر تضررا جراء الوباء في الولايات المتحدة الأمريكية، بل إنها تتخطى دولا في مدى التضرر من الفيروس المستجد.

وفي مدينة نيويورك الأمريكية أظهرت إحصائيات في نتائج اختبارات طبية مدى الأزمة، حيث ان شخصا واحدا على الاقل من بين 5 أشخاص في المدينة أصيب بفيروس كورونا المستجد، مما يعني أن المصابين بالفيروس في المدينة أكثر بكثير مما هو معلن.

وتجرى تلك الاختبارات من أجل إمكانية إعادة فتح البلاد على نطاق واسع، وذلك من أجل إلغاء إجراءات الإغلاق التي تؤرق عدد كبير من مؤيدي ترامب الذي حشدهم على ذلك خوفا على الانتاج.

وتشير التحليلات إلى أن هناك أعداد كبيرة ظهرت فيها عدد كبير من الأشخاص الذين ظهر في نتائجهم مضادات للفيروس مما يعاني تعافي عدد كبير، بينما تظهر أعداد الإصابات بالفيروس كارثة كبيرة في المدينة المعلنة كمدينة منكوبة من قبل ساسة محليين في البلاد.

وتم إجراء التحاليل لثلاثة آلاف شخص بشكل عشوائي في البلاد لاختبار الأجسام المضادة، وفقا لأندرو كومو حاكم الولاية.

وأظهرت نتائج 14 بالمائة منهم إيجابية مشيرا إلى أنه في المدينة كانت نسبة المصابين أكبر إذا أتت 21 بالمائة من الفحوصات إيجابية.

وهو ما يعني ان نحو 206 مليون شخص في الولاية، بينهم 1.7 مليون شخص في المدينة التقطوا الفيروس وهو ما يعني ان العدد أضعاف العدد المعلن الذي هو بالأصل 264 ألف. وهي المدينة التي تعد بؤرة تفشي المرض في الولايات المتحدة وأودى الفيروس فيها بأكثر من 15 ألف شخص.

موضوعات تهمك:

الولايات المتحدة تعلن تعافي 71 ألف مصاب بكورونا 

تظاهرات في الولايات المتحدة ضد الإغلاق

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة