علامات الولادة للمرأة الحامل

كل امرأة حامل تختلف عن الأخرى وخصوصا في حالة الولادة وكل امرأة حامل تنتظر بفارغ الصبر مولودها الجديد وخاصة في آخر أيامه داخل بطنها فأنه يكون متهيأ للنزول ويظل يسدد لها الركلات والضربات لينذرها بموعد نزوله وتتساءل الأمهات عن أعراض الولادة و العلامات الدالة عليها و إليك علامات المخاض التي تدل على أن وقت الولادة قد حان.

 

كيس الماء الذي يحيط بالجنين

أثبتت الدراسات أن فكرة تمزق كيس الماء فجأة للسيدات الحوامل لا يحدث بكثرة فنسبته لا تتعدى ٨٪ فلا تخافي سيدتي فلن ينفجر وإنما يحدث تسرب بسيط للماء لان رأس الجنين تمنع خروج كميات كبيرة من الماء.

 

وجود افرازات لدي السيدة الحامل

يوجد غشاء مخاطي يحيط بالجنين هذا الغشاء يحمي الجنين من دخول أي شيء ضار للجنين وداخل الرحم عامة وكلما اقترب ميعاد الولادة يبدأ عنق الرحم بالتمدد مما يجعل هذا الغشاء عرضة للتمزق و ينزل على هيئة إفرازات مصحوبة ببعض الدم وهذا يدل على أن موعد الولادة قد أقترب.

 

تقلصات وانقباضات قوية ومنتظمة

آلام الولادة الحقيقة تكون على شكل انقباضات للرحم و تقلصات تسير بطريقة منتظمة و بوتيرة منظمة في الأول تكون هذه التقلصات على فترات متباعدة و بعد ذلك تصبح قريبة جداً مع زيادة آلامها و حدتها ففي الأول تكون المسافة بين الانقباضات بالربع ساعة ثم تقل تدريجيا إلى ثماني دقائق ثم خمس ثم ثلاث دقائق.

 

حدوث إسهال للمرأة الحامل

في المرحلة الأولى من المخاض يفرز الجسم بعض الهرمونات وهذه بدورها تؤدي إلى تقلص الرحم و تمدده و يسبب أيضا زيادة في حركة الأمعاء وحدوث براز متكرر وقريب جدا في الفترة بين كل تغوط والآخر أو احيانا يؤدي إلى اسهال.

 

آلام شديدة بالظهر

في العموم دائما تشتكي المرأة الحامل من آلام بظهرها طوال فترة الحمل ولكن انتبهي سيدتي فإذا اشتدت الآلام فهذا يدل على أن موعد الولادة قد حان ويأتي هذا الألم نتيجة لضغط الجنين على العمود الفقري لكِ

 

الشعور بالثقل أسفل البطن

الإحساس بالثقل يأتي نتيجة ازدياد وزن الطفل والذي يبدأ بالتحرك نحو الحوض قبل ساعات من بدء عملية الانقباضات

 

عنق الرحم

نتيجة الانقباضات التي تحدث للرحم يبدأ عنق الرحم ينفتح تدريجيا تحت تأثير هذه الانقباضات وتساعد هذه الانقباضات في دفع الطفل تدريجيا نحو الأمام و لا يستطيع الجنين أن يخرج ما لم يتمدد الرحم كليا وتشعر الأم برأس طفلها يستند إلى أسفل الرحم فتميل إلى دفعه ولكن عليها أن تنتظر طبيبها حتى يطلب منها ذلك.

واليك سيدتي بعض من المعلومات حول الولادة تهمك جداً

  • معظم الحوامل أو ٢٥٪ منهم يعتبرون الألم غير محتمل تبعا لحالتهم الصحية أو النفسية اثناء الولادة.
  • رأس الجنين أثناء الولادة تكون متجهة نحو الأسفل وذراعاه مكتوفتان على صدره وساقاه مرفوعتان و مطويتان حتى يأخذ أقل مساحة ممكنة.
  • في المراحل الأخيرة من نمو الجنين يفرز مخه ٢٥ إلى ٣٠ ملم من البول في وهذا البول ينصب في السائل الذي يسبح فيه الجنين.
  • عند تمزق الأغشية المحيطة بالجنين عند الولادة نجد هذا السائل يجري عبر عنق الرحم والمهبل و يشكل مادة دهنية لزجة تساعد الجنين على الخروج.
  • في العموم الرأس تفرز تحت تأثير الألم مواد شبيهة بالمورفين وتسمى أندروفين ولكن المرأة التي على وشك ولادة تكون خائفة و مضغوطة  وتفرز الغدة الكظرية الأدرينالين الذي يعيق إنتاج الأندروفين فيزيد من شعور المرأة الحامل بالألم مع تسارع في نبضات القلب و ارتفاع ضغط الدم  فحاولي سيدتي أن لا تخافي و حمد الله على سلامتك مقدما ولجميع السيدات التي بانتظار مولودها الجديد.
اكتب تعليقك