التعرق الليلي عند الأطفال وطرق مكافحته

أطفال
23 أبريل 2020آخر تحديث : الأربعاء 22 أبريل 2020 - 1:51 مساءً
التعرق الليلي عند الأطفال وطرق مكافحته

التعرق الليلي عند الأطفال وطرق مكافحته. يظهر على بعض الأطفال خروج العرق في الليل بشكل أكبر هذا الأمر الذى يعرف عنه بظاهرة التعرق الليلي عند الأطفال، ومن خلال هذا العرق الغزير يحدث وجود رطوبة تزعج الطفل، لكن لا يعتبر التعرق الليلى دليل على أى مرض ولكنه أمر طبيعى يحدث للأطفال، وهناك الكثير من الأسباب والعوامل التى تساعد على ظهور مشكلة التعرق الليلى، كما يعتبر هذا الأمر أمر غير مقلق، بينما الغفراز الكثير للعرق بشكل مبالغ فيه يلزم استشارة الطبيب للتعامل السليم مع تلك المشكلة.

التعرق الليلي عند الأطفال وطرق مكافحته
التعرق الليلي عند الأطفال وطرق مكافحته

أسباب التعرق الليلي عند الأطفال

هناك مجموعة من العوامل التى تؤثر على خروج العرق من الأطفال في الليل:

1- كثرة البكاء عند الأطفال يزيد من خروج العرق نتيجة لكثرة المجهود والتعب الذى يبذله عند البكاء، ويعتبر هذا العرق الناتج من البكاء يتوقف بمجرد توقف الطفل عن البكاء.

2- يحدث التعرق الليلي عند الأطفال الرضع نتيجة البقاء فى سريرهم لساعات طويلة دون استطاعتهم فى التحرك أو تغيير أماكنهم، هذا الأمر الذي يزيد من خروج العرق نتيجة لارتفاع درجة الحرارة فى المكان.

3- ارتفاع درجة حرارة الجو يسبب الازعاج للكبار والصغار، لذا فإن ارتفاع درجة حرارة الجو من أسباب تعرق الأطفال، كما يسبب العرق الزائد فى الجسم إلي إحمرار وتهيج الجلد.

4- ارتداء الملابس الثقيلة والطبقات المتعددة أو تغطية الطفل بالأغطية الثقيلة عند ارتفاع درجات الحرارة يسبب التعرق عند الأطفال، ومن الأمور الخطيرة أنه قد تسبب ارتفاع درجات الحرارة إلى حالات موت الأطفال المفاجئة، لذا يجب مع فصول الصيف وارتفاع درجات الحرارة ارتداء الملابس القطنية الخفيفة.

5- هذا كما أن استغراق الطفل في النوم يعمل على خروج الكثير من العرق.

6- وجود الغدد العرقية عند الأطفال فى الرأس يعمل على تعرض الأطفال أكثر من البالغين للتعرق الزائد فى الجسم وخاصة فى الليل.

7- كما يعتبر العرق الزائد من أعراض الإصابةب ببعض الأمراض، فعند إصابة الطفل بالبرد أو الحمى وارتفاع درجة حرارة الجسم يؤدي إلى خروج العرق من الجسم بشكل أكبر.

8- هناك بعض أنواع من الأدوية التى تساعد فى تعرق الجسم فى الليل نتيجة خفض درجة حرارة الجسم ومنها أدوية الباراسيتامول.

9- من الأعراض المحتملة لإفراز العرق فى الليل عند الأطفال هو توقف التنفس، كما تظهر بعض الأعراض الأخرى لتوقف التنفس عند الأطفال مثل الشخير وصعوبة التنفس.

10- هاك بعض الأطفال المصابة بفرط العرق والتى تجعل بعض أماكن فى الجسم محملة بالعرق لفترات طويلة مثل اليدين والقدمين.

11- يظهر التعرق الزائد عن الأطفال فى حالات الأطفال المصابة بأمراض القلب والأطفال الرضع المولودة لديه عيوب خلقية فى القلب.

التعرق الليلي عند الأطفال وطرق مكافحته
التعرق الليلي عند الأطفال وطرق مكافحته

ارشادات لتقليل التعرق الليلي عند الأطفال

مشكلة التعرق الليلي عند الأطفال أمر يسهل التعامل معه وحله من خلال اتباع بعض النصائح والإرشادات وهى:

1- يجب الاهتمام بتلطيف درجة حرارة الغرفة فى حالات ارتفاع درجات حرارة الجو، كما ينصح بأن تكون درجات حرارة الغرفة فى المتوسط ما بين درجتى الحرارة 20 – 22 درجة مئوية.

2- الاهتمام بارتداء الأطفال لنوعية الملابس التى تتناسب مع الجو، لذا يمكن للأطفال ارتداء الملابس القطنية التى تعمل على التدفئة بدرجة حرارة مناسبة ولكنها لا تزيد عن الحد المطلوب.

3- يجب ابعاد الطفل عن الأسباب التى تجعله يبكي، فالتحكم فى البكاء يساعد على تقليل نسبة العرق الخارج من الجسم، ومن الأمور التى تعمل على بكاء الأطفال الجوع أو الإهمال فى تغيير الحفاضة التى تسبب التهابات جلدية مزعجة للاطفال،

4- الاهتمام بمنح الطفل الكثير من السوائل والماء لتعويض جسم الطفل بالسوائل المفقودة من جسمه نتيجة التعرق بشكل غزير.

هل التعرق الليلي يحتاج إلي زيارة الطبيب

يعتبر التعرق الليلي عند الأطفال أمر لا يستدعى القلق، لكن هناك بعض العلامات والدلائل التي تستوجب زيارة الطبيب فى حالة التعرق الليلي:

1- فى حالات ارتفاع درجة حرارة جسم الطفل لتصل إلى أكثر من 38 درجة مئوية.

2- هناك بعض الاعراض التى تظهر على الطفل بجانب التعرق الليلي يستوجب زيارة الطبيب على الفور مثل الشخير وصعوبة التنفس، هذه العلامات دليل على توقف التنفس عند الطفل.

3- فى حالة ثبات وزن الطفل ولا يزداد بالمعدل الطبيعي الذي يتناسب مع عمره.

موضوعات تهمك:

كيف اعرف أن ابنى مدمن مخدرات؟

طرق علاج الإدمان السلوكي عند المراهقين

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة