80 صحفي قتلوا خلال 2018

80 صحفي قتلوا خلال 2018

قتل 80 صحفي، في كافة أنحاء العالم، خلال عام 2018، وفق إحصائية لمنظمة صحفية دولية، أصدرت اليوم الثلاثاء.

وقال تقرير لمنظمة “مراسلون بلا حدود” أن 80 صحفي قتلوا، في أعمال عنف، فيما اعتقل 483 صحفيا بسبب عملهم الصحفي، فيما لا يزال 60 صحفيا قيد الاحتجاز، خلال العام الجاري.

يذكر أن عام 2017 الماضي، كان قد لقي 65 صحفيا مصرعهم في أعمال عنف، فيما اعتقل 326.

وأضافت المنظمة أن 3 صحفيين فُقد أثرهم خلال العام، من بينهم صحفيّين من أمريكا اللاتين وواحد في روسيا.

وأوضح التقرير أن أبرز الصحفيين المقتولين هو الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وكان خاشقجي قد قتل في قنصلية بلاده في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، بأمر من ولي العهد السعودي، بسبب مواقفه المعارضة.

وجاء في التقرير تعليق كريستوف ديلوار الأمين العام للمنظمة، حيث أكد أن هذا العام بلغ مستويات مرتفعة في أعمال العنف ضد الصحفيين.

وهاجم ديلوار ما أسماه الكراهية المعلنة ضد الصحفيين، سواء من الساسة أو من زعماء دينيين ورجال أعمال بلا ضمير.

وأكد أن تلك العداوات ستؤدي إلى عواقب وخيمة، فيما سينجم عنها تزايد في انتهاك حقوق الصحفيين.

وأشار إلى أن تلك الكراهية التي تتضاعف، ستؤدي إلى تقويض الصحافة ودورها، فيما ستؤدي لتدهور أكبر في الديموقراطية يوما بعد يوم.

وأوضح التقرير أن قائمة الدول الأكثر خطرا على الصحفيين، جاء في مقدمتها أفغانستان وسوريا والمكسيك.

ودخلت الولايات المتحدة هي الأخرى تلك القائمة، بعد مقتل 5 صحفيين في هجوم مسلح على مكتب صحيفة.

 

 

اقرأ/ي أيضا: مقتل صحفية استقصائية بعد إغتصابها بسبب عملها

 

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.