لمحة عن ورشة الوحدة الوطنية

on . Posted in ورشة الوحدة الوطنية

ohwgrdfp ofjhuvfdow 689432منذ أن بدأت الثورة السورية؛ كان جليا لبعض الأعضاء المؤسسين لورشة الوحدة الوطنية وتجريم الطائفية أن المافيا الحاكمة في سوريا سوف تلعب على الحبل الطائفي لإنقاذ عنقها من نتائج ثورة شعب صبر 40 عاماً على فسادها وظلمها وتخلفها. ولذلك فقد بدأ هؤلاء المؤسسون بالعمل لفضح وإفشال مخطط المافيا الحاكمة منذ بدايات الثورة. وفي مؤتمر أنطاليا وبروكسل طالب الدكتور سقراط البعاج المشاركين في المؤتمر بضرورة العمل على نزع سلاح الطائفية من يد المافيا الحاكمة والتواصل مع الشعوب والمجتمعات الغربية لتضغط على حكوماتها التي لا تعبأ بحرية الشعوب العربية وكرامتها. وتبعها عمل حثيث لعقد ورشات عمل تضمنت دراسات وأبحاث ووضع أليات عمل لنزع فتيل الحرب الطائفية التي تسعى لها المافيا الحاكمة. ولقد تُوِّجت بـ(تطمينات للأقليات، وميثاق شرف وطني، وبيان من الأحرار العلويين بتاريخ (9 الى 12 ايلول 2011). وقد انجزت 4 مؤتمرات حتى الآن ورغم التعتيم الإعلامي على الورشة وفقدان أي دعم مادي وانشغال المعارضة بأمور أخرى. فقد شارك في نشاطاتها عدد كبير من السياسيين والمفكرين والنشطاء الميدانيين.

تاريخ مؤتمرات الورشة:
المؤتمر الاول: القاهرة 9-12 أيلول/ سبتمبر 2011
المؤتمر الثاني: القاهرة 1 كانون الأول/ ديسمبر 2011
المؤتمر الثالث: القاهرة 22-23 كانون الثاني/ يناير 2012
المؤتمر الرابع: القاهرة 17-18 تموز/ يوليو 2012

الكيانا السياسية والقانونية التي شاركت بتأسيس ورشة الوحدة الوطنية وتجريم الطائفية:
- جماعة الإخوان المسلمين في سوريا الأستاذ ملهم الدروبيً.
- المركز السوري للدراسات والأبحاث القانونية.
- مؤتمر علماء المسلمين لنصرة الشعب السوري: الشيخ الدكتور منير الغضبان.
- رابطة العلماء السوريين الشيخ: الشيخ الدكتور مجد مكي.
- مؤسسة الدكتور معشوق الخزنوي للحوار والتسامح والتجديد الديني: الدكتور مرشد الخزنوني.
- أكاديمية لاهاي للبحوث والدراسات.

الشخصيات المؤسسة لورشة الوحدة الوطنية وتجريم الطائفية:
- الأستاذ حبيب عيسى، الدكتور منير الغضبان، الشيخ عدنان العرعور، الأستاذ هيثم المالح، الأستاذ أنور البني، الدكتور مجد مكي، الأستاذ ملهم الدروبي، الأستاذ خليل معتوق، الأستاذ توفيق دنيا، الأستاذ سليم زنجير، الأكاديمي منذر ماخوس، الدكتور مرشد معشوق الخزنوي، الأستاذ عقاب يحيى، الأستاذ ثائر موسى، الأستاذ فارس الشوفي، الأستاذ طارق حوكان.
أمين سر الورشة: الأستاذ إحسان طالب.
منسق الورشة: الأكاديمي سقراط البعاج.

أهم البيانات والدراسات والأبحاث في الورشة:
البيانات:
- تطمينات والتزامات الإسلاميين للأقليات في سوريا.
- ميثاق شرف وطني.
- بيان من أبناء الطائفة العلوية لشعبنا السوري العظيم.

من أهم الأبحاث والدراسات المقدمة:
- المبادئ المؤسسة للدستور (الأساتذة أنور البني وخليل معتوق).
- مواطنون ضد الطائفية (الأستاذ حبيب عيسى).
- ( دور علماء الدين والشريعة في الوحدة الوطنية وتجريم الطائفية ( الشيخ عبد الرحمن كوكي).
- أسباب وأهداف إقحام القاعدة بما يجري بسوريا. (الأستاذ إحسان طالب).
- الاستفادة من القانون الدولي في عملية المصالحة القانونية وتجريم الطائفية. (ناصر غزالة).
- الطائفية والاقتصاد في سوريا ( بسام الملك).
- مشروع لتشكيل لجان حماية للمناطق من الفوضى والاندفاعات الطائفية، والعشائرية. (سقراط البعاج، فارس كياخي).
- مدنية الدولة في الإسلام: (الشيخ رياض درار).

بعض الأساتذة المشاركين بالورشة:
فايز سارة - رجاء الناصر- عبد الرحمن كوكي - نجاتي طيارة- بسام يوسف - رياض درار - ميس الكريدي - أمل نصر - محمد عصام دمشقي - فائق حويجة- أحمد محمد الراغب - بسام الملك- محمد منصور أتاسي - فضل السقال - فريزة جهجاه - جبر الشوفي - نوري شيخموس - د.إلياس وردة - رياض درار - د.آزاد أحمد علي - د.عبد اللطيف ترياكي - د.محمد خير عبد الهادي - عدنان الدبس - محمد أحمد حجازي - د. زكوان بعاج - فراس الجندي- عبد الكريم ريحاوي.

بناء على ما سبق من وثائق تأسيسية وبيانات الورشة يتضح أن الورشة ليست فصيلاً سياسياً لكنها مجموعة مرتبطة بصورة مباشرة بالحالة السياسية والثقافية والفكرية في المجتمع السوري؛ هدفها صيانة حقيقية وأصيلة للوحدة الوطنية والسلم الأهلي في سوريا على أسس علمية وعملية وفق تشاركية توافقية لكافة مكونات السوريين، كما تسعى الورشة لتعزيز الفكر والثقافة والعمل الإيجابي من أجل نبذ الفكر الطائفي الإقصائي والعدائي والحفاظ على تميز السوريين بتنوعاته المختلفة.

وعليه تختلف طبيعة الورشة عن طبيعة التشكيلات السياسية من حيث التنظيم والهيكلة والأهداف وآليات العمل.