مقتل شاب جزائري بسبب جراح أصيب بها في الاحتجاجات

مقتل شاب جزائري بسبب جراح أصيب بها في الاحتجاجات

أعلنت وسائل إعلام محلية جزائرية، مساء الجمعة،مقتل شاب جزائري بسبب جراح أصيب بها في الاحتاجات، خلال قمع قوات الأمن لها يوم الجمعة الماضية.

وأوضح الإعلام المحلي، أن الشاب الشهيد يبلغ من العمر 18 عاما، حيث أصيب بجروح في احتجاجات تصدت لها قوات الأمن وتم نقله للمستشفى للعلاج لكنه توفى في النهاية متأثرا بجراحه.

وأشارت قناة النهار نقلا عن شهود عيان قولهم، أن الشاب تعرض لإصابات إلى جانب إصابة عدد آخر من الشباب معه.

وأضاف شهود العيان أن الشاب الذي يدعى رمزي يطو بقي في الإنعاش بالمستشفى لمدة أسبوع في العاصمة الجزائر قبل أن يقصي نحبه اليوم.

وأوضح القناة الجزائرية أن السلطات ستقوم بفتح تحقيقا من أجل التوصل لأسباب وفاة هذا الشاب.

ويخرج الجزائريون في احتجاجات ضد سلطة رئيس مجلس الأمة ووزير الدفاع الذي استولو على المشهد السياسي بعد استقالة عبدالعزيز بوتفليقة.

ويطالب الجزائريون بإسقاط السلطة الحاكمة بعد بوتفليقة.

موضوعات تهمك:

خلع ملابس النساء في الجزائر .. ماذا عن كشوف العذرية؟

استقالة رئيس المجلس الدستوري في الجزائر