محكمة مصرية تقضي بالمؤبد على مرشد الإخوان وقيادات أخرى

حكمت محكمة جنايات مصرية، اليوم الأحد، بالسجن على مرشد جماعة الإخوان المسلمين محمد بديع وقيادات أخرى في الجماعة.

وقالت مصادر حقوقية أن محكمة جنائية قضت، بالسجن المؤبد على بديع وأربعة أخرين من قيادات الجماعة في قضية ترجع احداثها لعام 2013.

وأكد أحد هيئة الدفاع في تصريحات صحفية، أن المحكمة قضت بالسجن المشدد 15 عاما على باسم عودة الوزير السابق في حكومة محمد مرسي، بالإضافة لثلاثة أخرين.

وتضم القضية 15 متهما من بينهم 6 هاربين.

وأبرز المتهمين في القضية، محمد بديع، ومحمد البلتاجي، وباسم عودة، وصفوت حجازي.

وكانت المحكمة قضت بشكل أولي على المتهمين في سبتمبر 2014 بالمؤبد.

وتدعى القضية إعلاميا، بـ أحداث شارع “البحر الأعظم”، والتي حدثت في 15 يوليو/ تموز 2013.

وأُدين المتهمين في القضية، بـ”الشغب واستعراض القوة، والتحريض على العنف”.

وكان أنصار الرئيس المعزول أنذاك محمد مرسي، قد خرجوا في تظاهرات حاشدة إحتجاجا على إزاحته.

وقامت السلطات المصرية بفض تلك التظاهرات بالقوة، مما أدى لإشتباكات.

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
عاجل