محاكمة ألماني بسبب التخابر مع إيران

2020-03-26T16:10:43+02:00
غير مصنف
26 مارس 2020آخر تحديث : الخميس 26 مارس 2020 - 4:10 مساءً
محاكمة ألماني بسبب التخابر مع إيران

أعلنت إحدى محاكم ألمانيا محاكمة أخد العسكريين المترجمين والذي يحمل الجنسيتين العسكرية والألمانية، بتهمة الخيانة والسجن عليه حوالي ست سنوات بسبب بيع بعض المعلومات المخابراتية لإيران، موضحة أن المتهم اسمه “عبد الحميد س” أساء استخدام منصبه كمترجم ونقل عدة أسرار تخص الدولة لموظف في المخابرات الإيرانية.


وأوضحت خلال صحيفة “جيروزاليم بوست” أن زوجها أدين بسبب الخيانة لكن لم يتم نشر اسم عائلة المتهم الألماني ببيع الأسرار العسكرية مشيرة إلى أن العقوبة لاتقل عن خمسة عشر عاما موضحة أن المتهم ليس لديه أي إدانات سابقة كما أن المحكمة أصدرت حكمها على زوجته آسيا بالسجن عشرة أشهر مع وقف التنفيذ لمساعدته على نشر الأخبار كما منعت السلطات والحكومة الألمانية الجمهور من حضور المحاكمة حماية لأسرار الدولة.

وفي السياق نفسه قالت رويترز أن الألماني عبدالحميد، من مواليد أفغانستان، حضر عدد من الاجتماعات مع المسئولين الإيرانيين في الفترة من عام 2013 إلى عام 2017 خلال عمله كمترجم ومستشار للبوندسوير الألماني – القوات المسلحة للبلاد.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة