ماجر: استبعادي من تدريب محاربي الصحراء “مؤامرة”

أرشيفية

أكد رابح ماجر، المدرب السابق لمنتخب الجزائر الأول لكرة القدم ، عن تعرّضه لمؤامرة، بهدف الإطاحة به من تدريب “محاربي الصحراء”.

 

وأشار ماجر نجم المنتخب الجزائري السابق في تصريحاته لمجلة “جون أفريك”، المختصّة في متابعة الشأن الأفريقي أنه كان دائما يشعر بوجود مؤامرة تُحاك ضده من أجل الإطاحة به من تدريب محاربي الصحراء .

 

وقال ماجر في هذا السياق: “يوجد مشكل كبير  في الجزائر يتمثّل في عدم ترك الفرصة للمدرّبين الوطنيين من أجل الاشتغال على مشروع طويل الأمد”.

 

وتابع: “الضغوطات كبيرة للغاية في الجزائر، وهو ما يحول دون وجود استمرارية في عمل المدربين”.

 

وأضاف: “منذ أن تم تعييني مدربا لمنتخب الجزائر، تعرضت لشتّى أنواع المضايقات من قبل العديد من الأطراف التي سعت لتشويه سمعتي وتحطيمي معنويا”.

 

وأتم: “من المؤسف أن ينخرط بعض الإعلاميين في الحرب المفتوحة التي شنّتها بعض الأطراف المعروفة ضد شخصي، وذلك بهدف منعي من تحقيق نجاحات مع منتخب الجزائر”.

 

يذكر أن ماجر تعرّض للإقالة من منتخب الجزائر في شهر يونيو/ حزيران الماضي، وذلك في أعقاب الهزيمة التي تلقاها “الخضر” أمام البرتغال بنتيجة (0-3).

 

وقاد ماجر “محاربي الصحراء”في 7 مباريات، انهزم في 4 منها، مقابل تحقيقه للفوز في 3 مناسبات.

أقرا/ي أيضا

يوفنتوس يفتتح «الكالتشيو» بفوز صعب على فيرونا

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
عاجل