مارسيل خليفة يعني باللهجة التونسية لأول مرة

أبدع الفنان اللبناني مارسيل خليفة، ليلة الخميس، باللهجة التونسية لأول مرة في حفل أحياه بمدينة الحمامات التونسية.

وغنى خليفة “غني لصباح جديد”، من كلمات الشاعر التونسي آدم فتحي.

وتعد الأغنية من الأغاني الوطنية التونسية والتي تعبر عن مواطن بعد إنتصار شعبه يغني للحرية وإنتهاء عصر القمع.

وكرر خليفة الأغنية مرتين بناءا على طلب الجمهور الذي تفاعل معها كثيرا.

وغنى خليفة خلال الحفل أغنية “يا حادي العيس”، كما قام بمقطوعة موسيقية بعنوان “صرخة” من أجل دماء الشهداء.

كما غنى “كانت الحلواية” للأطفال المتواجدين بالحفل.

كما غنى خليفة أغنيته الأهم خلال مسيرته الفنية من كتابة الشاعر الفلسطيني محمود درويش “أحن إلى خبز أمي”.

كما قدم خليفة “قصيدة حب”، وختم بأغنيته “جواز السفر” وأخرا “شدور الهمة”.

 

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
عاجل