فيروس كورونا قضى على قاطع الرؤوس

غير مصنف
12 مايو 2020آخر تحديث : الثلاثاء 12 مايو 2020 - 2:29 صباحًا
فيروس كورونا قضى على قاطع الرؤوس

أعلنت السلطات المكسيكية، أن فيروس كورونا قضى على قاطع الرؤوس تاجر المخدرات الشهير مويسيس إسكاميلا.

جاء ذلك وفقا لما ذكرت تقارير صحفية مكسيكية في وقت متأخر مساء الاثنين.

وقالت التقارير أن السلطات اعلنت أن فيروس كورونا قضى على قاطع الرؤوس تاجر المخدرات المعروف مويسيس إسكاميلا، عن عمر ناهز الـ45 عاما متأثرا بإصابته بالمرض، وفقا لما نقلت هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي.

وكان إسكاميلا يقضي عقوبة سجن تبلغ 37 عاما بتهمة الاتجار بالمخدرات والأسلحة، بالإضافة إلى ارتكاب جريمة قتل راح ضحيتها 12 شخصا قطع رؤوسهم في عام 2012 لذا سمي بهذا الاسم.

ويعد قاطع الرؤوس أحد أبرز أعضاء عصابة لوس ريتاس، وتوفي عقب أسبوع من إصابته بأزمة في مشكلات في التنفس بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد 19.

وأكمل إسكاميلا قبل وفاته أكثر من عقد في السجن، وذلك بعد اتهامه سلسلة من عمليات القتل وقطع الرؤوس مما جعل كثيرين يطلقون عليه اسم الرجل الذي لا يرحم.

وعلى جانب أخر وإلى جوار تجارة المخدرات كانت أنشطة عصابته تعمل على الخطف والابتزاز والاتجار بالبشر وتهريب الأسلحة.

ووفقا للسلطات فإن العصابة تشكت من عدد من الفارين من الجيش ومع اعتقال زعيم العصابة تريفينو موراليس، انقسمت العصابة إلى مجموعتين اثنين اختلفتا فيما بعد ووصلت الأمور إلى الاشتباك بالأسلحة حتى عام 2018.

موضوعات تهمك:

أول حالة وفاة بفيروس كورونا في المكسيك

الممثلة المكسيكية سلمى حايك تعترف على المنتج العالمي هارفي انه اعتدى عليها بوحشية

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة