فضيحة فساد جديدة.. محافظ البنك المركزى وزوجتة الوزيرة السابقة

محافظ البنك المركزى

فضيحة فساد جديدة.. محافظ البنك المركزى وزوجتة الوزيرة السابقة

فضيحة فساد تطارد طارق عامر محافظ البنك المركزى، وزوجتة داليا خورشيد وزيرة الاستثمار
السابقة، حيث تم اتهام عامر بمساعدة زوجتة فى عمليات تسويات لعدد من الشركات، وذلك باستغلال
منصبه محافظ للبنك المركزى.

وكان النائب محمد فؤاد تقدم بطلب احاطة، باتهام محافظ البنك المركزى بتسهيل قروض ضخمة لصالح
احدى الشركات، وذلك باستغلال منصبه لمساعدة زوجته الوزيرة السابقة، عن طريق الشركة التى
تديرها.

وقال النائب محمد فؤاد، في طلبه الموجة الى رئيس مجلس الوزراء: “نحيط سيادتكم علمًا بما يتم تداوله
بشأن إصدار تعليمات من جانب البنك المركزي، لعدد من البنوك المصرية، بتكوين مخصص مالي من
المديونية المستحقة للبنوك لدى إحدى شركات الكيماويات حديثة الإنشاء والبالغة 400 مليون دولار من
خلال تحالف مصرفي كبير، حيث قام التحالف بالتوقيع على عقود جدولة وتأجيل سداد الأقساط
المستحقة على الشركة فيما أشيع أنه تم بتوصية مباشرة من البنك المركزي”.

وقالت فاطمة الاسيوطي، الخبيرة الاقتصادية،، فى منشور على صفحاتها على موقع التواصل”تويتر”،
ان باسل الباز زوج ابنة رجل الأعمال محمد فريد خميس، مالك شركة النساجون الشرقيون لصناعة
السجاد، هو صاحب الشركة التى تم التسهيلات لها.

كما وجهت الاسيوطي اتهام الى الوزيرة السابقة داليا خورشيد، باستغلال نفوذها، والاستعانة بموظفين
من شركتها وهم من اعضاء مجالس ادارات البنوك التى تقوم بتسهيل القروض، كما انها تستغل النفوذ
فى علاقاتها العائلية.

واشارت الاسيوطي ان الوزيرة السابقة داليا خورشيد، قامت بتعيين اعضاء مجالس إدارة في البنك
العربي الأفريقي والشركة المصرفية، “وتتفاوض مع بنوكهم على قروض متعثرة”، واوضحت فى حالة
الكشف والتحقيق فى الموضوع بجدية، سوف يت الاطاحة مسئولين مهمين كثيرين، وطالبت رئيس
البنك المركزي ورؤساء البنوك المتواطئين، اذا ثبت ذلك بتقديم استقالتهم على الفور.

الجدير بالذكر ان محافظ البنك المركزى طارق عامر، تزوج من وزيرة الاستثمار داليا خورشيد، فى
عام 2017، وكانت بدأت علاقتهما اثناء مشاركتهما فى مؤتمر بشرم الشيخ، وتم زواجهما بعد عودتهما
الى القاهرة.

وخورشيد تأس حاليا مجلس إدارة شركة “إيجل كابيتال” للاستثمارات المالية، وهو تابع لجهاز
المخابرات العامة المصرية، وتداولت اخيرا انباء عن تقديم استقالتها لتأسس شركة مسار للاستشارات
المالية.

موضوعات تهمك

فضيحة فساد جديدة تطارد الرئيسة السابقة للارجنتين 

فضيحة جديدة .. رئيس ديوان “البشير” و وزيرة موريتانية وتسريب فيديو لهما 

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.