فضيحة اعلامية كبيرة في مسلسل فضائح راهبات الفاتيكان الجنسية

صورة كاريكاتورية لفضائح الفاتيكان الجنسية وفضيحة اعلامية كبيرة واستقالة

فضيحة و استقالة اعلامية كبيرة في فضائح راهبات الفاتيكان الجنسية

فضيحة جنسية تدفع مؤسسة مجلة نسائية للاستقالة

مؤسسة مجلة نسائية في صحيفة الفاتيكان الرسمية:

الفضائح الجنسية داخل الكنائس، دفعت لوسيتا سكارافيا -مؤسسة مجلة نسائية- مرتبطة بصحيفة الفاتيكان الرسمية، الى تقديم استقالتها، بعد سلسلة الفضائح التي تم الكشف عنها، منها فضائح التحرش، والاعتداء الجنسي على الراهبات، اللاتي ظنن انهن يقدمن حياتهن للاله الذي يؤمن به، مما سيدخلهن الجنه بحسب عقديتهن، فاذا بهن يقعن فريسة ذئاب بشرية، تحول حياة الرهبات الى حياة عبودية، و مآساة مضاعفة على أيدي هؤلاء الكهنة.

اقرأ/ي أيضا: فضيحة دينية الراهبات جواري في كنيسة الفاتيكان

 

ما الجديد في جرائم الكهنة الجنسية:

ومن المعروف ان الكهنة، و رجال الدين خصوصا الكاثوليكي قاموا بافظع المجازر، و الجرائم في التاريخ، ولكن فيما يتعلق بالجرائم والفضائح الجنسية، فلم يسبق في يوم من الايام ان تم الكشف عن هذا العدد الضخم من الفضائح، و التي لم يسلم منها كبار قيادي الفاتيكان!. و هذه الحوادث كانت معروفة منذ زمن طويل، ولكن لم يكن هناك انترنيت وصحافة، واعلام وقوانيين مدنية تتجرأ على المساس بالقدسية المزعومة للكنسية، و بسطوة تلك الكنيسة، بل كانت الكنيسة مسيطرة على كل نواح الحياة، وكانت الحياة بئر عميق يتحكم به الكهنة، لذلك لم يكن يصل لعامة الناس الا القليل القليل.

ألف فضيحة جنسية .. الفاتيكان من الخصيان للشذوذ

 

لماذا الآن كل هذه الفضائح؟

ظهور فضائح الفاتيكان في الزمن المعاصر له اسباب عدة، منها انهيار الكنيسية وقدسيتها امام العلم والثورات الاجتماعية التي اجتاحت اوربا، وقضت على سلطة رجال الكنيسية ابتداء بالثورة الفرنسية، وانتهاء بالمكتشفات العلمية التي لم تبقي من اساطير الكنيسة، والعجائب والمعجزات المزعومة شيئا. اضف الى ذلك وجود الكنيسة الكاثوليكية في دول العالم المتقدم، مثل اوربا و امريكا والتي تمتلك قوانيين، و مؤسسات اعلامية قوية، و حرة الى درجة كبيرة، هو ما يجعل مثل هذه الفضائح تظهر على الاعلام، و تسبب ردود فعل قوية، تؤدي الى استقالة المجرمين بعد كشفهم. و لكن دوما كان الفاتيكان يحاول ان يخفي ويحمي المجرمين!!

فضيحة جنسية جديدة في الفاتيكان ، كيف يحمي جريمة و مجرمين؟!

 

ماذا عن الكنائس في العالم العربي والدول الاستبدادية:

هل ضعف الكنيسة ينطبق على جميع دول العالم، في الحقيقة هذا الامر لا ينطبق على جميع الكنائس حيث انه في بعض الدول تكون فيها الكنيسة اقوى من الدولة، و نظام الحكم يحتاج لتقوية الكنيسة اكثر و اكثر بسبب ما تقدمه تلك الكنائس من خدمات للحكومات المتخلفة والاستبدادية. ومنها دول عربية!!، ومازالت هذه الكنائس تمارس الدجل والكذب والشعوذة، بدعم من الانظمة و المافيات المستفيدة من قوة الكنيسة وضعف التابعين لها، ومازال الكثير من اقباط مصر يظنون، ان احد المؤمنين الاقباط التابعين للكنيسة القبطية استطاع نقل جبل المقطم من مكانه، وان السيدة مريم العذراء ظهرت بعد فضيحة حرب عام 1967، لتشغل الرأي العام الشعبي بتلك الترهات، والاكاذيب، لكي ينسى الشعب ذلك الواقع ويسرحوا في الخيال.

بل أن هناك من الحكام العرب الذي يلهثون وراء تلك المؤسسات الطائفية والاجرامية، لكي تؤمن لهم الدعم الخارجي والمعنوي لاستكمال سرقة بلادهم و سجن الاحرار والكرام واصحاب المثل العليا و المبادئ السامية!

اعرف اكثر: : سلمان العودة في محاكم التفتيش السعودية وبابا الفاتيكان يتمختر في جزيرة العرب

وهم ينفقون مليارات الدولارات على رموز وثنية بدعوى الانفتاح و محاربة الارهاب، والفن كما حدث مع اللوحة التي اشتراها ابن سلمان نصف مليار دولار، في القوت الذي يموت فيه الشعب العربي في اليمن وسوريا اما من الجوع او البرد او المرض،

لوحة المسيح المخلص وابن سليمان فضيحة
فضيحة الفاتكيان فضيحة جنسية واعلامية في مسلسل الفضائح

ربما ستسغرب عزيزي القارئ ان اكبر صليب في العالم يقع في الجزيرة العربية ودفع ثمنه مليارات الدولارات من اموال الشعوب العربية!!!

تعرف على صناعة الصلبان في الجزيرة العربية: “برج العرب” فضائح ومشاهد وأسرار ورموز خفية

 

من هي لوسيتا سكارافيا؟

السيدة لوسيتا سكارافيا هى مؤرخة و اعلامية بارزة و رئيسة تحرير مجلة “Women Church World”،  و هذه المجلة هي عبارة عن ملحق شهري لصحيفة الفاتيكان “L’Osservatore Romano”. وقالت سكارافيا في الخطاب التى وجهته لاستقالتها إن المجلة تأسست عام 2012 بدعم من البابا في ذلك الوقت بنديكت السادس عشر، والذي قدم استقالته بشكل مفاجئ وغير مفهوم ويبقى سر من الاسرار دهاليز الكنيسة العميقة. و هناك اشاعات مفادها انه اضطر لتقديم استقالته بسبب ارتباطه بتلك الفضائح الجنسية، ولكن لا يوجد وثائق تثبت ذلك في الاعلام.

للاطلاع على صورة: بابا الفاتيكان عريان وابن زايد معه كمان

 

فحوى رسالة لوسيتا سكارافيا مؤسسة المجلة النسائية التابعة لصحيفة الفاتيكان الرسمية:

كتبت السيدة الاعلامية الكبيرة لوسيتا سكارافيا، رسالة لرأس الكنيسة الكاثوليكية، وقد ارسلتها، و وجهتها إلى البابا فرانسيس، في 21 مارس الجارى (آذار)، قائلة فيها: “نحن نتخلى عن مهمتنا لأننا نشعر بأننا محاطون بمناخ من عدم الثقة ونزع الشرعية المتزايد… حيث لا نرى الاحترام والتقدير لنا لمواصلة تعاوننا”، و جاء هذا بعد الاستنكار الغير مقنع، و الرد غير الكافي من جانب الكنيسة الكاثوليكية، الممثلة بالفاتيكان حيال الفضائح التي كشفت حالات التحرش الجنسي واستعباد الراهبات جنسيا. الموضوع الذي اخذ صدى كبيرا، بعد ان نشرت سكارافيا في الشهر الثاني من هذا العام، مقالا عن معاناة الراهبات داخل الكنيسة وتعرضهم للتحرش والاغتصاب، وان الامور أسوء بكثير من جريمة اغتصاب و تحرش، لأنه في كثير من الحالات يؤدي هذا الاغتصاب، او “الاعتداء الجنسي” على الراهبات لحدوث الحمل والذي يؤدي لإنجاب اطفال غير شرعييين، ولكن كثيرا ما يحدث التستر على جريمة الاغتصاب بجريمة اكبر وهو اجبار الراهبات قسرا على الاجهاض، -وهذه بحسب الدين المسيحي جريمة قتل-، خصوصا أن القساوسة والمغتصبين لا  يتحملون المسؤولية ولا يعترفون بالاطفال في حالات الولادة!!.

فضيحة جنسية تدفع مؤسسة مجلة نسائية للاستقالة

وقد كان من نتائج خطاب الاستقالة للسيدة لوسيا سكارافيا، ان أجبر بابا الفاتيكان بأن يقوم بالرد والاعتراف على هذه الجرائم الاخلاقية قائلا انه”مشكلة حقيقية”. وان هذا ليس شيئاً يقوم به كل القساوسة، لكن هناك بعض الكهنة وحتى اساقفة قاموا بذلك!”.

اقرأ/ى أيضا: فضيحة و حقيقة خالد يوسف وثورته الجنسية الاشتراكية  ورسالة الفن التحتية! -اطفئوا الأنوار-

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
عاجل