فضيحة جنسية جديدة رنا هويدي و خالد يوسف في فيديو جنسي و فيلم اباحي جديد

رنا هويدي وخالد يوسف واحدث فيديو جنسى بينهما

فضيحة جنسية جديدة رنا هويدي خالد يوسف فيديو جنسي فيلم اباحي

فضيحة جنسية جديدة رنا هويدي و خالد يوسف

في فيديو جنسي وفيلم اباحي جديد “للثائر المناضل”

من يقف وراء من؟

فضيحة جنسية جديدة في احدث فيديو جنسى ظهر في مسلسل فضائح المخرج الاباحي خالد يوسف، ويتضمن هذا الفيديو الجنسي مشاهد بينة وبين المذيعة رنا هويدي. هل خالد يوسف مخرج ام مخبر، أم جاسوس يهدف لافساد كل ما يستطيع افساده؟! هل يعمل وحيدا أم ضمن مؤسسة تتكامل مع داعش وحالش وماعش؟! لتشويش الاذهان والعقول بين تطرف ديني وتطرف لا ديني واباحي و تطرف شواذ؟! والاثنين يصدران من نبع واحد هو الموساد وغيرها من الاستخبارات التي تدور في فلكه وتنسق معه.

رنا هويدي وخالد يوسف واحدث فيديو جنسى بينهما

. ولذلك نحن بحاجة لمتابعة هذا الامر بشكل اعمق بعد ان كان لموقع الساعة25 السبق في الكشف عن خبر رنا هويدى مذيعة ال ام بى سى فى فيديو جديد مع خالد يوسف  والذي نقلته كما هو مواقع كثيرة ولم تشر الى المصدر (كالعادة).

تبدأ فضيحة رنا هويدي من معرفة المكان الذي تعمل به، فهي مذيعة في قناة  أم بي  سى – قناة MBC  -، وهي بطلة فضيحة جنسية جديدة للثائر المنوي خالد يوسف، وكماهو معروف عن الساعة الخامسة والعشرون فإننا نرى ما لا يراه الآخرون، و وعدنا اعزائنا القراء بأن يروا ما لا يراه الآخرون:   فضيحة جنسية ل سفاح متسلسل الضحية رنا هويدى و المجرم خالد يوسف

ولذلك فقد تجاوزنا مستوى النقل الخبري الى مستوى المتابعة الخبرية التحليلية، وكشفنا في مقالات سابقة عن خفايا نفسية وثقافية واخلاقية للوسط الفني في الدول العربية وفي مصر بشكل خاص عن مفهوم الحرية والديمقراطية والاشتراكية في الوسط الفني الفاسد حتى النخاع، كما جاء في لمطالعة مفهوم الحرية الجنسية الاشتراكية عند الوسط الفني

اعتراف مؤلم، ولكن 

رنا هويدي او منى فاروق او شيماء الحاج او منة شلبي هن فتيات من اصول عربية تم غسل دماغهن وحرفهن عن جادة الصواب ليصبحن جواري للتسلية، هم في النهاية بناتنا حتى لو كانوا عاقات، و لا شك انه من المؤسف جدا لنا ان نسمع ان هناك موطنون ومواطنات عربيات ينهش في لحمهن وفي شرفهن، الا انهن قبلوا ذلك عندما تورطوا مع حثالات بشرية من نوع المخرج التافه والشاذ خالد يوسف والذي اطلقنا عليه لقب الثائر المنوي لانه صدع رؤسنا بثورته وابدعاته المزعومة، ولمعرفة المزيد يرجى الضغط على هذا الرابط:  فضيحة و حقيقة خالد يوسف وثورته الجنسية الاشتراكية  ورسالة الفن التحتية! -اطفئوا الأنوار-

الدعارة و التنمية البشرية

مهوس اباحي يرى العالم اعضاء تناسلية

في الحقيقة خالد يوسف لم يكن في يوم من الأيام ألا مخبرا رخيصا و جاسوسا على الثورة والثوار، وما زال يؤدي دورا قذرا في مسلسل الفضائح الجنسية القذر والذي يديره من باريس على جواري للتسلية، ولكن تحت شعار انه ضد التعديلات الدستورية، وفي الحقيقة فاحد اهم الاهداف من هذه الفيديوهات التي قام هو بنفسه بتصويرها ثم تسريبها هو ان يشغل الرأي العام عن هذه التعديلات الدستورية، وان يطعن الامة بشرفها وكرامتها، ليقول انظروا الى هذه الفتيات العربيات انهن ليسوا الا عاهرات، وان الكثير من ابنائكم وبنتاكم يطمحوا ليكونوا مثل هذه العاهرات المسكينات اللاتي ظنن انهن سيصلوا للجنه باجمالهن واجسادهن فوصلوا الى مزبلة من مزابل التاريخ والتي تشرف عليها دوائر مخابرات عربية واجنبية. في الوقت الذي يتم فيه اعدام شباب في عمر الازهار، وباخلاق اطهر من الاطهار، باتهامات اخذت تحت التعذيب، ولم يهتم احد بحياة هؤلاء كما اهمتوا بمؤخرة هذه: فضيحة جنسية في حفل الاوسكار كيندال جينر تكشف عن …

لماذا الشذوذ ؟

لم يهتم العرب بدماء الابرياء كما اهتموا بفيديوهات خالد يوسف الاباحية التي تضمنت مشاهد شذوذ ، اضطرت منى فاروق و شيماء الحاج لتنفيذها بناء على رغبات هذا المريض الذي له دور محدد وهو افساد الزوق والاخلاق والفن ، ولذلك كان لا بد من تمثيلية تسريب هذه فيديو السكس و الاباحية لأجل جعلها قضية رأي عام لتشجيع الشباب على الشذوذ القبض على منى فاروق وشيما الحاج بعد تداول فيديو جنسي لهما

تعدد الزواجات جريمة

لست ممن يدعو لتعدد الزوجات، ولكن هؤلاء الحثالات الشيوعية الذين صدعوا رؤوسنا بان تعدد الزوجات تخلف، وانه تعدي على حقوق المرأة، ولكن استغلال هذه الفتيات الجاهلات وتصويرهن والتجارة بهم واستعبادهن هو حضارة وتطور!!! للأسف هناك الكثير من الفتيات البسيطات اللاتي طموحهن أن يكونوا ممثلات، مع هذه الفنانات ليسوا إلا جواري للتسلية،

جواري الفن والتنمية 

لا شئ اجمل من الحرية النظيفة، ولا عبودية مثل عبودية المال و الشهوات الحيوانية، من ظمن جواري خالد يوسف الفنان الاباحي قائمة من النشاء اللاتي لا يمكن تفسير سلوكهن منطقيا، ولا يمكن فهم كيف أن امرأة جميلة مثل منى غضبان، ولديها امكانيات مادية، و تزعم أنها سيدة الاعمال، وأنها حاصلة على دكتوراة في التنمية البشرية!!، تصبح إلعوبة بيد زعيم مافيا الفساد والقواد خالد يوسف، لا يمكن تفسير ذلك إلا انها تريد أن تبدأ بأعمال التنمية البشرية بمراحلة مبكرة جدا، أي عندما يكون البشر مازالوا حيوانات منوية في اعضاء  تناسلية لحيوانات بشرية مثل الثائر المنوي خالد يوسف !!! للمطالعة: فضيحة جنسية جديدة لخالد يوسف مع سيدة الاعمال منى الغضبان

رنا هويدي هي مذيعة في قناة  الا م بى سى – قناة MBC  -، وكما هو معروف فإن هذه القناة واسعة الانتشار و هناك من يقول بأنها تدار من المخابرات السعودية والمخابرات الاسرائيلية لإفساد الفكر والعقل العربي، ولذلك من الطبيعي ان تضم باقة من الفتيات الجميلات اللاتي يساهمن بجذب الجمهور الى مصيدة الشهوات، ومن الطبيعي ان يتم اختيار المذيعين والمذيعات من الشواذ والسحاقيات، والقوادين والعاهرات، والحشاشين والطنطات، فمصانع الثقافة العربية تحولت الى مطابخ الرذيلة من الموساد إلى السعودية و الإمارات.

أين اصبع دحلان في خالد يوسف ؟

وليس مستبعدا ان يكون دحلان مساهما بهذه الفضائح، و بتوجيه من الموساد، و الامارات، خصوصا وأن صحيفة “لوموند” الفرنسية سبق أن كشفت عن ضلوع محمد دحلان، في تنفيذ مؤامرات كبيرة، بعضها لتصفية ثورات الربيع العربي، والأخرى من أجل مصالحه الخاصة، و مصالح مموليه وداعميه في الإمارات. خصوصا وان هناك العديد من المؤامرات والفضائح التي تطال الامارات.

  • لذلك اذا كنت ممن يهتمون بمتابعة مافيات الفساد والإفساد، وترغب بكشفها والمشاركة في مقاومتها والتخلص منها، فإننا ندعوك للاطلاع على مجموعة منتقاة من المواضيع التي ترتبط بهذه المافيات، ولذلك تم تخصيص قسما كاملا اسمه قسم فضيحة وأشرار وللوصول للرابط نرجو أن تضغط هنا

 

اقرأ/ي ايضا مقال مهم جدا: فضيحة جنسية جديدة في الفاتيكان ، كيف يحمي جريمة و مجرمين؟!

الساعة25 عندما تربط بين مايجري في مصر مع مايجري في سوريا و فلسطين وباق الدول العربية فليس هذا الربط من باب الربط العشوائي بل من باب الخبرة الكبيرة التي اكتسبناها بمقارعة مافيات الفساد والاستبداد منذ عقود، والتي من الطبيعي ان يكون لها قنوات كبيرة يصرف عليها عشرات الملايين و مذيعين كبار وشخصيات يتم تلميعهم على القنوات التلفزيونية، وفي وسائل الاعلام مثل العربية _العبرية_ ومثل قناة MBC  ام بي سي التي سنفرد لها تحقيقا خاصا في المستقبل. ولكي لا يستغرب القارئ فإن من يدير الاعلام العربي هم نفسهم من يديروا الحكومات العربية وهم مجموعة من المافيات التي لا تمتلك ولا ذرة من ضمير او اخلاق مثل نظام بشار الاسد وقبل اباه الذي باع الجولان لاسرائيل كما هو مثبت: نظام بشار الأسد مافيا طائفية تحكم سوريا تعرف على نقاط قوتها

من الطبيعي ان فضيحة بهذا الحجم ستجد من الحثالات الاخلاقية من يدافع عن القواد خالد يوسف ولذلك فقد قمنا بنزع النقاب عن فاطمة ناعوت التي انبرت تدافغ عن الثائر المنوي خالد يوسف في متابعة نزع النقاب عن فاطمة ناعوت والثائر المنوي خالد يوسف. فاطمة ناعوت وخالد يوسف ينتمون لنفس الخط الفكري المشوه والحاقد، هل من ينتمي لهذا الخط يجب ان يكون جاسوس او مخبر او مخرب؟ وليست نوال السعداوي ببعيدة عن هذه الجوقة الموسيقية النشاذ في تاريخ تطور الشعوب   نوال السعداوي من فقدان البظر الى فقدان البصر

فقد فتحت جبهة جديدة على الفقراء الذي ذهبوا ضحية حادثة القطار وها هي احدى الصحفيات من مدرسة خالد يوسف الثقافية تشن حملة على الفقراء و تشمت بهم وتتهمهم بالارهاب:  فضيحة الاثرياء دينا انور تشمت بالفقراء في حادثة القطار

رنا هويدي المذيعة الجميلة، مثلها مثل اي فتاة رخيصة، لا تمتلك من الموهبة الا ما يرتبط باعضائها التناسلية، فقررت الهروب بحقيبتها وباق الاعضاء التناسلية من مصر، فتوحهت نحو مطار القاهرة الدولي وكادت ان تغادر البلاد، ومن الغريب انها لم تحاول الهروب قبل ذلك مع بداية تسريب الفيديوهات، ولكن من الواضح ان هناك جهات متنفذة طمئنتها واكدت لها انه لا خطر عليه، ولكن فيما بعد تم الاتصال بها ليقولها لها اهربي بسرعة، فاخذت شنطتها وهرعت للمطار، و لكن كان هناك مفائجة بانتظارها وهي أن الفضيحة صارت فضيحتين، الاولى فيديوهات اباحية والاخرى هروبها من وجه العدالة، ولذلك فقد تم القبض عليها بعد أن وصلت معلومات للنيابة العامة مؤكدة بتورط المذيعة المعروفة رنا هويدى فى فيديوهات جنسية شهيرة لخالد يوسف الذى غادر البلاد منذ بداية ظهور اول فيديو يجمع بينه وبين منى وشيماء وتوالت الفيديوهات الجنسية التى تؤكد تورطة مع العديد من الفنانات المصريات.

ضحايا الفن و أوهام الشهرة 

ولدت رنا هويدي  بتاريخ 9 يناير، و تبلغ من العمر 26 عامـ وهي عزباء ، وقد عملت في وظيفة مذيعة، ومخرجة تلفزيونية، و رنا هويدي فتاة مصرية تنتمى لاصول تونسية، وقد عملت كمذيعة باذاعة ام بى سى وتم طردها فى احدى القضايا ثم التحقت بقناة الغد ، رنا هويدى مذيعة ال ام بى سى فى فيديو جديد مع خالد يوسف، و رنا هويدى قامت باخراج فيلم واحد هو لقمة عيش. ومن ضحايا هذا المخرج الإباحي و الراقصة كاميليا ضحايا خالد يوسف..حبس الراقصة كاميليا في قضية الفديوهات الاباحية ، وايضا من ضحاياه الممثلة منة شلبي منة شلبي فضيحة ممثلة اباحية أم ضحية خالد يوسف و مافيا فنية

النيابة تلاحق السفاح و الاعلام يدافع عنه

وكانت محكمة القضاء الادارى بمجلس الدولة قد حددت جلسة يوم 16 مارس للنظر فى اسقاط عضوية البرلماني المخرج  خالد يوسف صاحب الافلام الجنسية الجماعية، و المعروفة من البرلمان، ولكن المثير للانتباه ان هناك من انبرى للدفاع عنه هذا البرلماني الاباحي، ومنهم مذيعة مشهورة بعرض الفضائح بالصور الإعلامية صاحبة أشهر الفضائح تدافع عن اباحية خالد يوسف

مواضيع ذات صلة:

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.