فضيحة جنسية جديدة خالد يوسف و الفنانة علا غانم فى فيديو اباحى

علا غانم فى فيديوهات خالد يوسف الاباحية

فضيحة، علا غانم، فضيحة جنسية، جنسية خالد يوسف الفنانة علا غانم ، فيديو، اباحي،

فضيحة جنسية جديدة فيديو اباحي خالد يوسف و  علا غانم  

علا غانم فى فيديوهات خالد يوسف الاباحية

لماذا نحتاج فضيحة جنسية؟

مطلوب من الشعب ان يتعلم الفن من مدرسة المخرج خالد يوسف التقدمي الخلفي

علا غانم تطل علينا في فضيحة و فيديو اباحي مع خالد يوسف في حلقة جديدة في مسلسل فضائح جنسية التي ابدع بها المخرج خالد يوسف، والتي يستحق ان يكون اسمه مخرج افلام السكس الاول في الوطن العربي،

هذه الحلقة تجمع بين مخرج افلام السكس الاول مع الفنانة علا غانم. وتأتي هذه الفضيحة بعد سلسلة فضائح طالت المخرج خالد يوسف مع منى الغضبان، ورانيا يوسف حيث تبين بعدها ان الفيديو لم يكن لرانيا يوسف وإنما لشبيهتها واسمها الراقصة كاميليا ، و طبعا يأتي هذا بعد افلام سكس و مشاهد الاباحية للفنانات منى فاروق وشيماء الحاج.

علا غانم في فضيحة أم ضحية؟

لقد كان منتظرا  ان تظهر حلقة جديدة من افلام السكس، للمخرج الاباحي خالد يوسف ، وفعلا فقد ظهر مقطع فيديو اباحي جديد يجمع بين المخرج خالد يوسف والفنانة علا غانم، طبعا لم يكن منتظرا ان تكون الفنانة علا غانم هي الضحية الجديدة، ولكن كان منتظرا ان يكون هناك ضحية جديدة، وذلك لأن اغلب الممثلات الشهيرات اللاتي عملن مع خالد يوسف قاموا بتنفيذ شروطه لأجل مساعدتهم بان يصبحوا مشهورات!!، وهناك اكثر من 150 فيدو بحسب بعض المصادر!!، وقد تم تداول هذه المشاهد عبر مواقع التواصل الاجتماعى.

ملخص فيديوهات خالد يوسف الاباحية:

احد هذه الفيديوهات كان مع منى غضبان سيدة الاعمال المزعومة و الذي قمنا بمتابعته من خلال التقرير فضيحة جنسية جديدة لخالد يوسف مع سيدة الاعمال منى الغضبان

أما باق الفضائح الجنسية والاشاعات، فقد قمنا بمتابعتها، بما فيها الشبهات التي دارت حول الفنانة رانيا يوسف، والذي انتهى بانتقام رانيا في متابعة فضيحة و انتقام و القبض على شبيهة رانيا يوسف بطلة الفيديو الاباحى مع خالد يوسف. وهو اول فيديو واول متابعة جاءت بعد تسريب فيديو للفنانتين منى فاروق وشيماء الصالح والتي قبض عليهما واودعا السجن للتحقيق كما جاء في المقال  القبض على منى فاروق وشيما الحاج بعد تداول فيديو جنسي لهما

يعتبر فيديو علا غانم وخالد يوسف هو الفيديو الثالث في سلسلة الفيديوهات الاباحية، التي نشرت على منصات التواصل الاجتماعي وكان بطلها هو المخرج خالد يوسف ، وأثارت سخطا واستنكار في مصر, وتداولت جميع المواقع نشر فيديو علا غانم وخالد يوسف، على نطاق واسع على مدار ساعات الصباح والمساء.

ماذا بعد فضيحة خالد يوسف وعلا غانم

تواترت معلومات ان هناك فيدوهات جديدة ستظهر لإلهاء المجنمع بهذه الشخصيات التافهه والتغطية على مؤتمر وارسو. وما يحدث فيه من بيع لحقوق الامة من قبل بعض الحكام العرب الفاسدين

وعلى مايبدو ان مسلسل الفضائح الجنسية للوسط الفني المتفسخ سيكون عددها كبيرا، فالمعلومات تدل على ان عدد هذه الفيديوهات يتراوح بين الخمسين فيديو والمئتين وخمسين، واحدها هي مقاطع فيديو اباحية للفنانة علا غانم، والتي تعتبر فضيحة جنسية جديدة بطلها خالد يوسف، و قد تم ايضاح خفايا هذه الشخصية البائسة التي تحاول افساد والهاء المجتمع، والشباب و تشويه اخلاق وقيم ومبادئ المجتمع المصري (أو ما تبقى  منها)، كما تم الكشف عنه في المتابعة التالية:

فضيحة و حقيقة خالد يوسف وثورته الجنسية الاشتراكية  ورسالة الفن التحتية! -اطفئوا الأنوار-

واخيرا علمنا من لقاء مع قناة الحرة ان المخرج الجنسي الاباحي لا ينوي العودة الى مصر، وقد قامت الساعة25 بمتابعة هذا الموضوع لكي ترى ما لا يراه الاخرون:

من خلال هذا الرابط  جديد فضيحة خالد يوسف الجنسية : المخرج يؤكد عدم عودته إلى القاهرة

علا غانم
فضيحة جنسية
علا غانم
خالد يوسف

 

آراء الجمهور

وانقسمت الاراء فمنهم من دافع عن خالد يوسف، مثل فاطمة ناعوت التي اتهمت كل من ينتقد خالد يوسف بأنه يحاول هدم  “الابداع” !! كما جاء في تقرير  نزع النقاب عن فاطمة ناعوت والثائر المنوي خالد يوسف 

المستغرب جدا أن زوجة خالد يوسف ايضا دافعت عنه وبررت فضائحه وممارسته الدعارة كما في التقرير التالي: بالصور فضيحة اخلاقية جديدة لزوجة المخرج خالد يوسف السعودية

فيديو علا غانم الاباحي مع باق فيديوهات حالد يوسف الجنسية أثرن عاصفة من التساؤلات، لماذا الوسط الفني متفسخ الى هذه الدرجة؟ ما الهدف من فيديو علا غانم وخالد يوسف؟، هل هناك من يريد ان ننسى القدس؟ وما يحدث من مذابح يوميه بحق الأمة من قبل أنظمة الاستبداد والفساد؟ من المؤكد ان هذه التساؤولات تثير جدلاً جديداً على مواقع التواصل الاجتماعي، فأي فيديو اباحي لشخصيات مشهورة، مثل علا غانم أو خالد يوسف، أو أي فنانة مشهورة مثل شيماء الحاج و منى فاروق لا بد ان يكون له ردود فعل كبيرة و متعددة، ولذلك فقد انقسم رواد مواقع التواصل الاجتماعي إلى قسمين، قسم استنكر وطالب بمحاسبة علا غانم وخالد يوسف على هذا الفعل الفاضح الذي تم نشره، والجزء الآخر تساءل عن حقيقة هذا الفيديو، فيما ززعم آخرون أن الفتاة التي تظهر في الفيديو هي الراقصة كاميليا وليست علا غانم. جيث سبق ان تم اتهام غادة ابراهيم بالمشاركة في هذه الفيديوهات، لمعرفة المزيد اقرأ: الفنانة غادة إبراهيم تعلق على تورطها في الفيديوهات الجنسية لخالد يوسف.

من قام بتسريب فيديوهات خالد يوسف الاباحية ؟

في تحليل فضيحة فيديوهات خالد يوسف الاباحية، يغلب الظن انه تم تسريبها من خالد يوسف نفسه، ليشغل الناس “بعبقريته الفنية”، ولكن هناك ايضا مقولة تعتمد على احد المصادر التي زعمت أن المخرج خالد يوسف فقد حاسوبه الشخصي منذ فترة، الأمر الذي أدى لانتشار هذه الفيديوهات وتسريبها إلى مواقع التواصل الاجتماعي. وفي الحقيقة فإن الوسط الفني يحتوي على عدد من الفناينيين المبدعيين، واصحاب الافكار السامية، ولكن ايضا يحتوي على مافيات فنية مثل اي مافيات اجرامية، و التي تكسب اموالا طائلة من الجريمة والجنس، و المخدرات و الدعارة، ولكن بوسائل ناعمة ولكنها وسائل اخطر بكثير من وسائل المافيات الاجرامية، وعادة ما تكون المافيا الفنية مرتبطة بمافيا سياسية تقدم لها الدعم ، او قد تكون مافيا سياسية طائفية ترفع اجمل الشعارات، وتمارس اقذر الممارسات، مثل الانظمة الاستبدادية العربية و منها نظام بشار الأسد الذي يمثل يعتبر اخطر مافيا طائفية عربية. نظام بشار الأسد مافيا طائفية تحكم سوريا تعرف على نقاط قوتها

علا غانم قبل الفضيحة:

يذكر أنّ علا غانم تزوّجت رسميا ثلاث مرات، وكان زواجها الأوّل وهي قاصر، في السابعة عشر من عمرها، وزوجها كان اسمه وليد الضفراوي وألدينها منه ابنتان الاولى فريدة والثانية كاميليا، ولكنها انفصلت عن زوجها الاول بعد خمس سنوات من الزواج. أما المرة الثانية فقد تزوجت لمدة سبعة أشهر فقط لاغير!! من السيد أحمد المسلمي وهو رجل اعمال، وبعد ذلك تزوجت للمرّة الثالثة و ايضا من رجل الأعمال المدعو عبد العزيز لبيب.

واذا كان قارئنا الكريم ممن يحبون أن يروا ما لا يراه الآخرون، و الغوص بأعماق النفس البشرية والقضايا الفكرية، و رؤية ما خلف فيديوهات خالد يوسف الاباحية والفنانات علا غانم ومنى فاروق وشيماء الحاج و منى الغضبان و رنا هويدي:

فندعوه أن يطلع على المقالات التالية ليعلم الاسباب الحقيقية لما يبدو انها فضائح “بريئة”: فضيحة الفضائح الجنسية للمخرج خالد يوسف رئيس مافيا الدعارة الفنية !

أو مثل الدكتوراة نوال السعداوي، والتي تدافع عن الشذوذ الجنسي، والاباحية رغم انها اصبحت رجل في القبر ورجل خارجه، ونوال السعداويسبق أن شغلت الناس عشرات السنين، قبل ان يتم تحليل شخصيتها من قبل الدكتور سعيد النكدي والذي نشرناه في الساعة الخامسة والعشرون في التقرير التالي:   نوال السعداوي من فقدان البظر الى فقدان البصر.

هل خالد يوسف  ثائر أم فنان أم رومانسي مثله الأعلى الحيوان؟

الجواب أن خالد يوسف الثائر المنوي اهم فنان عربي واكبر مبدع، لأنه جمع بين الفنانات في جلسات جنس جماعي، وبهذا فهو اكبر اشتراكي، و في نفس الوقت جمع بين الثورية والمعارضة و كتابة الدستور وعضوية البرلمان، والوقاحة بأنه معارض للنظام، ولكن المؤسف ان مخرجا بهذا الحجم والذي يلعب دورا كبيرا في تشكيل ثقافة الشباب، ليس إلا شخصية تستحق الدراسة من الناحية النفسية خصوصا وانه ليس بحاجة ليكون كما في هذا الرابط خالد يوسف لص و يبيع زوجته.

قد يكون خالد يوسف ثائرأ في الاباحية، وربما يكون وصل في ثوريته الرومانسية أن اصبح مثله الأعلى في الحياةهو الحيوان!! وليس كل حيوان، وانما بعض الثديات، التي تمارس المشاعية الجنسية!! لذلك فهو فعليه من الناحية النفسية أن يكون معارضا بارزأ لكل القيم الاخلاقية والمجتمعية، لأنه فوق الجميع، خصوصا وأنه اصبح من ضمن فريق كتابة دستور مصر، أي أن هذا المخلوق هو كاتب دستور لأكبر بلد عربي!!

عبقرية خالد يوسف تتجلى في أنه يعرف من أين تؤكل الكتف، فقد جعل من ثالوث (الاباحية والمعارضة و الدستور) مصدرا للسبوبة، و للدعاية لشخصيته النرجسية، زاعما ان مخابرات السيسي تريد تشويه سمعته الوطنية!! بسبب معارضته لتعديل الدستور!!، قامت جوقة الترويج للاباحية، والفساد، والدعارة بالدفاع عنه ابتداء بزوجته السعودية، وشريكته في المافيا ومرورا بفاطمة ناعوت وصولا لزعيم الشحاذين الاشتراكيين مدعي التقدم و الثورية الرفيق حمدين صباحي!!!

التاريخ النضالى لـ حمدين صباحى وخالد يوسف والليالى الحمراء
حمدين صباحى وخالد يوسف

دروس من فضيحة خالد يوسف وفيديوهاته

لا يمكن فصل ما يحدث من تخريب اخلاقي في مجتماعاتنا عن التخريب الاقتصادي والفساد والابادة الجماعية التي تحدث يوما مع شعوبنا المبعثرة. 

وهذا الانحطاط القيمي والاخلاقي، لم يعد حكرا على الفنانيين الذي دخلوا الفن بالمؤخرات، بل انتقل لتنافس به احدى الوزيرات اللبنانيات وهي الوزيرة فيوليت الصفدي فضيحة جنسية جديدة فيوليت الصفدي وزيرة الدعارة تتحدى هيفاء وهبي وكرداشيان. و الاستغراب لا محل له هنا حيث ان رئيس اكبر دولة في العالم ليس الا شخصية مثيرة للجدل وربما للقرف، و قد دارت حولها عشرات الفضائح!! وهذا الرئيس جاء بانتخابات الشعب الامريكي!! اي ان رجل الشارع في دولة تتشدق بالاخلاق يفضل شخصية مافيوتيه مثل ترامب!!! وهذا ما يدفعنا في موقع الساعة25 للتعرف على الطرق الحديثة في الحروب والحملات خفايا الحملة الصليببية لترامبو التي تنفذ يوميا ابادة جماعية بحق شعوبنا، وعلى جميع المستويات -الجسدية ، والفكرية والثقافية والاخلاقية، والمادية.، و لا يخفى على احد ان اهم اللاعبين في هذه الحروب هو الرئيس ترامب، وبعض الحكام العرب،كما جاء في الرابط التالي فضيحة جنسية ترامب و ممثلة اباحية يكشفها المحامي مايكل كوهين,  ولا يغيب عن المشهد فضيحة الرئيس الامريكي دونالد ترامب، والدور الروسي في وصوله الى البيت الابيض، والتي تم لفلفتها رغم كل المؤشرات والأدلة على تورطه بهذه الفضائح المخزية، لذلك لو بحثنا جيدا عن الفكر الذي يمثل كل هذا الكم من الفساد فيب ان نجده معشعشا في الكيان الصهيوني و جذوره الفكرية كما تم الاشاره له في البحث القيم للاستاذ احمد سليم الشذوذ الجنسي للصهاينة .. حلقة 2 في الفضائح الجنسية فى إسرائيل. ومؤخرا وصل الفساد الى أماكن كان من الصعب الوصول لها، وتحديدا الى النمسا، و الى التيار اليميني الذي يناصب العرب والمسلمين العداء، فقد طالت نائب مستشار النمسا فضيحة مدوية قضت على مستقبله السياسي، وربما تقضي على المد الذي يناله هذا اليمين في أوربا وامريكا، وذلك بعد فضيحة  فيديو مسرب لحصوله على رشاوي من سيدة أعمال روسية، وذلك للحصول على دعم لحزبه في الانتخابات الأوروبية المقبلة بغية الفوز فيها  فضيحة جديدة .. استقالة نائب المستشار النمساوي بعد تسريب فيديو سري له. لذلك عندما نجمع هذه الخيوط كلها و نربطها مع التحقيق الحصري الذي انفردت به الساعة25 حول احد اكبر ضباط الجيش السوري وابن اخ الرئيس عدنان الأسد جاسوسا لإسرائيل.. كيف أخفى “قصر حافظ” الفضيحة؟عندها نعلم كيف أن عائلة من بضعة افراد، ومعدمة استطاعت ان تحكم دولة مثل سوريا نصف قرن من الزمن تقريبا، و كيف شارك العالم كله في تثبيت هذه المافيا التي دمرت سوريا عدة مرات، وعلى جميع المستويات، ورغم كل ما حدث يتم التمسك بهذه العائلة التي لم نعرف منها شخصا واحدا محترما، لا يرتشي، ولا يسرق ولا يقتل!!!!!

 

 

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.