غويتريش: الدول المانحة تعهدت ب1.1 مليار دولار مساعدات لليمن

thumbs b c cad12cec36df782b3599ec11f921bc7fقال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الثلاثاء، أن الدول المانحة المشاركة في المؤتمر الدولي لـ”تمويل خطة الاستجابة الإنسانية لليمن”، تعهدت بتقديم مساعدات إنسانية إلى

 اليمن بقيمة 1.1 مليار دولار.

وجاءت تصريحات غوتيريش في مؤتمر صحفي عقده، بعد انتهاء المؤتمر الذي عقد في مكتب الأمم المتحدة في مدينة جنيف السويسرية بالتعاون مع الأمم المتحدة وسويسرا والسويد.

وأعرب غوتيريش عن امتنانه لإبداء الدول المانحة استعدادها، لتقديم المبلغ المذكور كمساعدات إنسانية للشعب اليمين، مشيراً إلى أنّ “مؤتمرات سابقة عقدت للغرض نفسه، إلّا أنها لم تتمكن من جمع ثلث المبلغ، الذي تعهدت به الدول المانحة اليوم”.

وقال غوتيريش: “وجهنا نداءً عاجلاً، لجمع مبلغ 2.1 مليار دولار لصالح اليمن خلال عام 2017، وإلى الأن استطعنا تحصيل 15% من هذا المبلغ، لكن الدول المشاركة في مؤتمر اليوم، أظهرت كرماً كبيراً، ونحن بدورنا نقدّم لهم الشكر على تعهداتهم”.

وأشار غوتيريش إلى “وجوب العمل من أجل حل الأزمة اليمنية بالطرق السياسية، بدلًا من الخيارات العسكرية، مؤكّداً أنه لا غالب في الحرب الدائرة باليمن”، على حد تعبيره.

ويمثل شبح المجاعة أحد أبرز التحديات التي تواجه الأمم المتحدة في اليمن مع دخول الحرب عامها الثالث؛ إذ أصبح 9 ملايين شخص من أصل 27.4 مليون نسمة في حاجة ماسة لمساعدات غذائية عاجلة، وهو رقم شهد قفزة خلال الأشهر الستة الماضية بمقدار 3 ملايين شخص، مقارنة بأواخر عام 2016.

ورغم حداثة انضمامه إلى قائمة الدول المهددة بالمجاعة، لا سيما الأفريقية مثل الصومال وجنوب السودان ونيجيريا، بات اليمن “الأزمة الإنسانية الأكبر في العالم”، وأصبح عدد من سكانه، على غرار الدول الثلاثة الأخرى، مهددين بـ”الموت جوعا” خلال الأشهر الستة المقبلة.

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
عاجل