عودة بينالي القاهرة الدولي للحياة بعد توقف دام لأكثر من ٨ سنوات

وزيرة الثقافة تفتتح بينالي القاهرة الدولي

عودة بينالي القاهرة الدولي للحياة بعد توقف دام لأكثر من ٨ سنوات

افتتحت وزيرة الثقافة الدكتورة ايناس عبد الدايم، بينالي القاهرة الدولي والذي عاد للحياة بعد توقف دام لأكثر من ٨ سنوات بنسخته الثالثة عشر،  حيث يأتي هذه الدورة تحت عنوان” نحو الشرق “.

حيث اصطحبت وزيرة الثقافة، الدكتورة ايناس عبد الدايم، ٧٨ فنانا عالميا من ٥٢ دولة على ارض مصر، فى رحلة تشكيلية عن عظمة الاثار الفرعونية تشهد على السبق المصرى فى مجال الفن التشكيلي.

وقالت وزيرة الثقافة، الدكتورة ايناس عبد الدايم، ان بينالي القاهرة الدولي، ينقلنا في رحلة الي اثنتين وخمسين دولة.

واضافت وزيرة الثقافة الدكتورة ايناس عبد الدايم ، انني اشعر وكأنني في رحلة علي ارض مصر، بصحبة  ٧٨ فنانا عالميا يمثلون اتجاهات ومدارس فكرية وفنية مختلفة في افتتاح بينالي القاهرة الدولي.

جاء ذلك خلال افتتاح بينالي القاهرة الدولي والذي عاد للحياة بعد توقف دام لأكثر من ٨ سنوات بنسخته الثالثة عشر حيث يحل عليها الفنان الفرنسى العالمى “جيرار جاروست” كضيف شرف علي بينالي القاهرة الدولي.

حيث طافت وزيرة الثقافة الدكتورة ايناس عبد الدايم،  خلال تلك الرحلة القاعات التي تحتضن الاعمال المشاركة بقصر الفنون ، متحف الفن الحديث ومجمع الفنون بالزمالك .

شارك بالحضور الدكتور علي مصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية والفنان فاروق حسني وزير الثقافة الاسبق وعمرو موسي امين عام جامعة الدول العربية الاسبق وعددا من السفراء العرب والافارقة والأجانب.

وصرحت وزيرة الثقافة الدكتورة ايناس عبد الدايم، ان عودة البينالي تؤكد علي ريادة مصر وتعكس مكانتها واهميتها في قلب العالم ، وان عودة البينالى الى الخارطة الثقافية يعكس ايمان الوطن بالدور الهام للقوى الناعمة فى مد جسور التواصل مع دول العالم وقدرتها على تطوير المجتمع والارتقاء بالسلوك .

واضافت الدكتورة ايناس عبد الدايم، ان الاعمال الفنية تمثل ثقافات وأفكار وقضايا ورؤي من مختلف ارجاء الارض مشيرة الي ردود افعال الفنانين المشاركين في نقل صورة حضارية الي بلادهم عن مصر باعتبار البينالي بات معلما ثقافيا وسياحيا لها.

ونوهت وزيرة الثقافة انها تخاطب العالم من خلال فنونها التى برعت فيها منذ فجر التاريخ حيث تمتعت بالسبق فى مجال التشكيل ويشهد على ذلك عظمة الاثار الفرعونية التى توارثتها الاجيال من معابد ومنحوتات وصروح ما زالت تحتفظ بالكثير من رونقها، الذي يجذب العالم من كل حدب وصوب لمشاهدة الاثار المصرية والتي تحمل فنون يعجز العالم عن الاتيان بمثلها.

وقالت الدكتورة ايناس عبد الدايم، ان عنوان هذه الدورة ” نحو الشرق ” يوجه دعوة الى فنانى العالم لزيارة مهد الحضارة واستلهام سحر الشرق وتقاليده وتاريخه فى أعمال تثرى سجلات الابداع الانسانى.

من جانبه قال رئيس قطاع الفنون التشكيلية ان اقامة الدورة الثالثة عشر من بينالى القاهرة الدولى، بعد توقف دام لأكثر من 8 سنوات، لهو امر يدعو للفخر ويعبر عن قوة الارادة المصرية  وقدراتها فى مواجهة التحديات والصعاب التى تمت تجاوزها ليعود  من جديد حدث عالمى مثل بينالي القاهرة الدولي، بمشاركة ٧٨ فنانا عالميا يمثلون اتجاهات ومدارس فكرية وفنية مختلفة، من مختلف دول العالم، الام الذي يجعله ينافس نظرائه على الساحة الدولية ويواكب الانجازات التى تشهدها البلاد حالياً فى كافة المجالات .
واوضح “قوميسير” عام بينالي القاهرة الدولي ان الدورة الثالثة عشر منه تتميز بالثراء الفني وتجمع فى سيناريو العرض مختلف انواع الفنون التشكيلية التقليدية والحديثة .

جدير بالذكر ان فاعليات بينالي القاهرة الدولي، تستمر حتى ١٠ اغسطس القادم.

تابع المزيد

 

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
عاجل