عدوان نظامي جديد على إدلب يسقط ضحايا

قصف سابق على إدلب - أرشيفية

عدوان نظامي جديد على إدلب يسقط ضحايا

أعلن إعلام سوري محلي معارض، اليوم السبت، أن نظام الأسد والمجموعات الشيعية الإرهابية الداعمة له، قصفوا بالمدفعية الثقيلة، مدينة إدلب المبرم بشأنها اتفاق بين تركيا داعمة المعارضة، وروسيا داعمة النظام.

وقالت المواقع المحلية نقلا عن مصادر، قولها أن 5 مدنيين قتلوا، وأصيب 3 آخرون جراء القصف النظامي على إدلب.

وأشارت المصادر إلى أنه من بين الـ5 ضحايا هناك طفلان، لافتتا إلى أن كل الضحايا من عائلة واحدة في مدينة خان شيخون.

وأوضحت المصادر أن القصف وقع على مدينة خان شيخون، وقرى التح والتمانعة وتلمنس وجرجناز في ريف إدلب الجنوبي شمال غربي سوريا.

 

اقرأ/ي أيضا: لماذا يتاجر بشار الأسد بأثداء زوجته؟!

 

وأشارت إلى أن القصف استهدف أيضا مدينة كفرزيتا واللطامنة في ريف حماة الشمالي.

وأكدت أن عملية إجلاء المدنيين من تحت الأنقاض لازالت جارية من قبل الدفاع المدني السوري.

ويشن النظام هجمات بشكل دوري على مناطق التهدئة شمالي سوريا، مخترقا الاتفاق التركي الروسي الذي تعهد الجانب الروسي بالتزام النظام بنوده.

 

اقرأ/ي أيضا: عدنان الأسد جاسوسا لإسرائيل.. كيف أخفى “قصر حافظ” الفضيحة؟وأيضا: الدعارة سلاح الاسد السري

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.