قيادي في القاعدة قد يكون قتل في ضربة أمريكية على اليمن

إحدى الغارات في اليمن - أرشيفية

قيادي في القاعدة قد يكون قتل في ضربة أمريكية على اليمن

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم السبت، أن قياديا في تنظيم القاعدة الإرهابي، قد يكون قُتل في ضربة أمريكية على مواقع اليمن.

وقال بيل أوربان، المتحدث باسم القيادة المركزية للجيش، أن غارة أمريكية ضد تنظيم القاعدة في منطقة، مأرب شرقي اليمن، من المرجح أن تكون تسببت في مقتل جمال البدوي القيادي في التنظيم.

وأضاف المتحدث أن القيادة ستتحقق من الأنباء الواردة، حول مقتل القيادي.

وأوضح أن عملية التأكد لازالت مستمرة، وليس هناك تأكيد، فيما تقوم القوات بعمليات تقييم للضربة، من خلال إجراءات دقيقة للتأكد من مقتله.

وأشار المتحدث إلى أن القوات الأمريكية، نفذت الضربة على مواقع للتنظيم يوم 1 يناير/ كانون الثاني، في محافظة مأرب كانت استهدفت القيادي في التنظيم.

وكانت تقارير أمريكية تحدثت عن مقتل القيادي المتطرف، والذي نفذ عملية تفجير المدمرة الأمريكية يو اس اس كُل، عام 2000.

وأشار المتحدث إلى أن القيادي مسؤول عن عدة عمليات إرهابية من بينها قتل مدنيين أمريكيين وجنود.

 

اقرأ/ي أيضا: ترامب ينفي تعيين سيناتور ديمقراطي وزيرا للدفاع

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
عاجل