سفير فنزويلا قد يكون ورط العراق في الأزمة

جان طوبزيان
غير مصنف
3 فبراير 2019آخر تحديث : الأحد 3 فبراير 2019 - 12:14 مساءً
سفير فنزويلا قد يكون ورط العراق في الأزمة

سفير فنزويلا قد يكون ورط العراق في الأزمة

أعلن سفير فنزويلا في العراق، اليوم الأحد، انشقاقه عن حكومة الرئيس نيكولاس مادورو، واعترافه بزعيم المعارضة خوان غوايدو كرئيس مؤقتا للبلاد.

وبحسب ما نقلت وكالات أنباء، عن فيديو نشره السفير جوناثان فيلاسكو راميريز، فإنه قد أعلن انشقاقه عن حكومة الرئيس مادورو.

وقال السفير الفنزويلي في الفيديو المنشور على الانترنت، أنه اختار جانب الشعب والدستور والبرلمان.

وأضاف أن غوايدو يمتلك الحق الدستوري والواجب لتولي منصب رئيس البلاد بشكل مؤقت.

وتحدث السفير موجها حديثه لغوايدو، أنه على الصواب من التاريخ والشعب والدستور.

ومنذ فترة تتصاعد التوترات في فنزويلا حيث أعلن رئيس البرلمان خوان غوايدو نفسه كرئيسا مؤقتا في البلاد.

ودعم غوايدو العديد من الدول وأولهم الولايات المتحدة وكندا والاتحاد الأوروبي.

فيما شددت دول تركيا وروسيا وإيران وغيرها على اعترافها بشرعية الرئيس مادورو.

ولم يصدر تعليق من قبل حكومة الرئيس مادورو ولا الحكومة العراقية على ما أعلنه السفير الفنزويلي.

وقالت تحليلات سياسية، أن سفير فنزويلا لدى العراق، قد يكون أدخل الغراق على خط الأزمة مبكرا.

اقرأ/ي أيضا: أخصائي نفسي يقتل النساء ويتاجر بالرضع داخل

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة