رئيس البرازيل السابق يرشح نفسه للانتخابات من السجن

لويس إيناسيو لولا

قرر الرئيس البرازيلي السابق لويس إيناسيو لولا دا سيلفا، ترشيح نفسه لانتخابات الرئاسة المقبلة في بلادة، وذلك من داخل محبسه، حيث يقضي عقوبة السجن 12 عاما في في قضية فساد.

وقال مسئولون في حزب “العمال” الذي يتزعمه الرئيس السابق “لولا” إن أعضاء كبارا في الحزب يعتزمون تنظيم مسيرة في برازيليا لتقديم أوراق ترشحه قبل ساعات من انتهاء المهلة النهائية.

ويتوقع عدم قبول أوراق ترشح “لولا” للانتخابات الرئاسية من قبل المحكمة الانتخابية، بسبب صدور حكم نهائي ضده وأن القانون هناك يمنع ترشح من صدر عليه حكم نهائي بالسجن.

وقال الحزب، إنه لن يفقد الأمل في ترشح “لولا” وأنه سيقدم كل الطعون الممكنة للحيلولة دون صدور حكم نهائي بمنعه من خوض الانتخابات الرئاسية المقررة هذا العام.

وحكم لولا البرازيل فترتين من 2003 إلى 2011 وترك الحكم ونسبة شعبيته 87 في المئة بسبب ازدهار اقتصادي وبرامج اجتماعية انتشلت ملايين المواطنين من الفقر.

اكتب تعليقك