ثقافة - 13 أكتوبر، 2018

دونما لقاء

دونما لقاء

 

دونما لقاء
…………..
لا فرق بين ثمالة الكأس
وحضنك في العناق
رشفة من بعض روحك
أرتقي في نشوة الهذيان
يسكبني انعتاقي
كلنا مخمورة منا المنى
أنت الذي سكب الاحبة
في كؤوس حنينه
و انا الحزين عليك
أشرب نخب صبري
لا أجيد الموت دونك
فيك موتي و اعتلاقي
أنت الذي ذبلت ورود طريقه
عشق المحطة ظله
و انا المسافر فيك
فرطا باشتياقي
أنا الذي ألفى الحقيبة داره
ما أضيق الكلمات في كراستي
مستوطن هما اباح شقاقي
ما أصغر الدنيا بعين توسعي
فكبيرة الخيبات في ااعماقي
زدني كؤوس رحيلنا
متعللا بالصدفة الثكلى بعمري
كم لها من موعد
لم يستبين خيوطه بين التلاقي
عاثر درب الهوى
خطواتنا فيه استقامات التوازي
نقطة في اللا نهاية
لا لقاء بنا
و ندرك بالفراق
……………
وجدان شام
شاعرة سورية

اكتب تعليقك
تنويه هام: الموقع يقوم بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية العربية والعالمية لتقديم خدمة إعلامية متكاملة، لذا فالموقع غير مسؤول عن صحة ومصداقية الأخبار المنشورة والتي يتم نقلها عن مصادر صحفية أخرى،كما أن المقالات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها وليس بالضرورة عن رأي الموقع، وعليه فالموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر او كاتب المقال.

‫شاهد أيضًا‬

الخطر يلاحق تمثال فاتن حمامة ياوزارة الثقافة

  الخطر يلاحق تمثال فاتن حمامة ياوزارة الثقافة   قصة تمثال فاتن حمامة سيدة الشاش…