العالم - 10 نوفمبر، 2018

«داعش» يعلن مسئوليته عن هجوم ملبورن باستراليا

«داعش» يعلن مسئوليته عن هجوم ملبورن

«داعش» يعلن مسئوليته عن هجوم ملبورن باستراليا 

أعلن تنظيم داعش الإرهابي، الجمعة، مسئوليته عن حادث الطعن الذي وقع في مدينة ملبورن الأسترالية، وأسفر عن مقتل شخص وإصابة اثنان آخران.

وذكرت وكالة أعماق المرتبطة بالتنظيم الإرهابي أن “منفذ عملية الطعن بمدينة ملبورن هو من مقاتلي التنظيم، وأنه نفذ العملية استجابة لاستهداف رعايا دول التحالف الدولي بقيادة واشنطن ضد التنظيم”، بحسب ما ذكرته وكالة “فرانس برس”.

وقالت الشرطة الأسترالية، إن المشتبه به من أصل صومالي، ومعروف لدى أجهزة الاستخبارات، مشيرة إلى أنه كان يتنقل بعربة رباعية الدفع محملة بقوارير غاز”.

وكانت السلطات الأسترالية قد أعلنت عن مقتل شخص، وإصابة اثنين آخرين في عملية طعن نفذها رجل خلال ساعة الازدحام في حي الأعمال بوسط ملبورن، لافتة إلى أنها اعتقلت مشتبها به.

إقرأ أيضا: موسكو تحذر من عواقب اندماج «القاعدة» و«داعش»

اكتب تعليقك
تنويه هام: الموقع يقوم بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية العربية والعالمية لتقديم خدمة إعلامية متكاملة، لذا فالموقع غير مسؤول عن صحة ومصداقية الأخبار المنشورة والتي يتم نقلها عن مصادر صحفية أخرى،كما أن المقالات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها وليس بالضرورة عن رأي الموقع، وعليه فالموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر او كاتب المقال.

‫شاهد أيضًا‬

مئات الفرنسيات يخرجن في احتجاجات ضد الحكومة

مئات الفرنسيات يخرجن في احتجاجات ضد الحكومة خرجت مئات الفرنسيات من حركة السترات الصفراء، ا…