حزب رئيس حكومة تونس يحيله للجنة الإنضباط

أعلن حزب نداء تونس التي تقود الإئتلاف الحاكم، في وقت متأخر من مساء الجمعة، أن قررت عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد داخل الحزب.

وقالت الحركة في بيان لها أنه بعد الإطلاع على رد يوسف الشاهد على الإستجواب الموجه اليه قرر الحزب تجميد عضويته وإحالته للجنة النظام.

وكان الشاهد قد اجتمع بعدد من نواب الحركة، السبت الماضي، ثم قرر 8 نواب بعد الإجتماع الإستقالة من الحركة، والتحاقهم بكتلة الإئتلاف الوطني.

وتقول تقارير إعلامية أن الإئتلاف الوطني إئتلاف مقرب من رئيس الحكومة يوسف الشاهد.

وكانت الحركة الأربعاء الماضي، قد وجهت للشاهد اتهامات بالإنشغال بالمناورات السياسية وشق وحدة الأحزاب والكتل البرلمانية المقربة وترك مشاكل البلاد دون حل.

وتشهد الحركة خلافا كبيرا بين المدير التنفيذي للحركة ويوسف الشاهد رئيس الحكومة.

كما تشهد تونس أزمة سياسية وإقتصادية، وسط دعوات لإقالة الشاهد من منصبه وتمسك حزب النهضة وأحزاب أخرى به.

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.