جريفيث يؤكد التزام طرفي النزاع في اليمن بالهدنة

مقاتلات حوثيان

جريفيث يؤكد التزام طرفي النزاع في اليمن بالهدنة

أكد المبعوث الأممي الخاص باليمن، مارتن جريفيث، أن أطراف النزاع في اليمن التزمت بشكل كبير، باتفاق الهدنة المبرم بينهم بشأن منطقة الحديدة.

وقال جريفيث اليوم الأربعاء، في جلسة مجلس الأمن الدولي، أن الطرفين التزما إلى حد كبير بالاتفاق المبرم بينهم، في السويد الشهر الماضي.

وأضاف المبعوث الأممي، أن الأعمال العدائية انخفضت لدرجة جيدة منذ بدء العمل بالاتفاق وحتى الآن.

وأكد جريفيث على أمله في أن يتكرر ما يحدث في الحديدة، في مناطق أخرى لازال الصراع فيها مشتعلا.

وأشار إلى أن العنف قد انخفض في منطقة الحديدة بشكل ملحوظ، ما يشي بجدية طرفي النزاع.

يأتي ذلك بالرغم من تراشقات متبادلة لأطراف النزاع، بإحصائيات لعشرات الخروقات اتهم كل طرف الطرف الآخر بتنفيذها.

وبشأن تعز قال جريفيث أنه يأمل في التوصل إلى واقع لها يشبه الواقع في الحديدة.

ولفت إلى عمله مع لجنة الصليب الأحمر، من أجل التوصل لتنفيذ ما جاء بالاتفاق.

كما أكد أنه سيعقد اجتماعات في الأردن قريبا من أجل بحث عملية تبادل الأسرى بين الحوثيين والتحالف الأسبوع المقبل.

وشدد المبعوث الأممي على أن الهدنة في الحديدة تعبر عن رغبة قوية لدى المجتمع الدولي لإنهاء الأزمة في اليمن.

وأكد جريفيث على أن العمل مستمر مع طرفي النزاع للتوصل إلى حل من أجل دعم البنك المركزي اليمني، وافتتاح مطار صنعاء الدولي في أقرب فرصة.

 

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.