تعاون تركي سعودي للكشف عن مصير «خاشقجي»

السفارة السعودية

قالت الرئاسة التركية، مساء الخميس، أن أنقرة والرياض قررتا تشكيل مجموعة عمل مشتركة للكشف عن مصير الصحفي السعودي المختفي في اسطنبول جمال خاشقجي، بناءً على مقترح من الجانب السعودي.

جاء ذلك، تطرق خلاله إلى قضية اختفاء خاشقجي منذ الثلاثاء قبل الماضي.

وقال إبراهيم قالن، متحدث الرئاسة التركية في تصريح لوكالة الأناضول الرسمية التركية، اليوم الخميس، إنه “تم إقرار تشكيل مجموعة عمل مشتركة للكشف عن جميع جوانب حادثة خاشقجي، بناءً على مقترح من الجانب السعودي”.

واختفى الصحفي السعودي “خاشقجي” بتاريخ 2 أكتوبر الجاري، عقب دخوله قنصلية بلاده في إسطنبول.

وكانت خطيبة خاشقجي، خديجة جنكيز، قالت في تصريح سابق، إنها رافقته إلى مبنى القنصلية بإسطنبول، وأنه دخل المبنى ولم يخرج منه.

وعلى الجانب الآخر، نفى مسؤولو القنصلية ما ادعت به خطيبة خاشقجي، وقالوا إنه غادر مبنى القنصلية بعد ذلك.

وكشفت مصادر أمنية تركية، أن 15 مواطنًا سعوديًا وصلوا مطار إسطنبول على متن طائرتين خاصتين، ثم توجهوا إلى قنصلية بلادهم أثناء تواجد خاشقجي فيها، قبل عودتهم إلى الدول التي جاؤوا منها، في غضون ساعات.

إقرأ أيضا: أنقرة: لن نلتزم الصمت في قضية اختفاء خاشقجي

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.