تحطيم غرفة قسطرة القلب بعد وفاة مريض فى مصر

تحطيم غرفة قسطرة القلب بالمعهد القومي للقلب بمصر بعد وفاة مريض 

قامت عائلة مصرية بتحطيم غرفة قسطرة القلب داخل المعهد القومي للقلب ، بعد وفاة والدهم اثناء عملية فى القلب بالمعهد القومي للقلب، وتقدر غرفة قسطرة القلب بثمن 15 مليون جنية وهاجموا الأطباء المتواجدين بالمستشفى بحجة أن ولدهم توفى بسبب خطأ طبى.

وقال عميد المعهد القومي للقلب “محمد أسامة ” أن المريض جاء بحالة شديدة الخطورة , وأن عائلة المريض قاموا بالتوقيع على المسئولية، قبل اجراء عملية قسطرة القلب, ولكن المريض توفى أثناء اجراء العملية، وقامت ادارة المستشفى بابلاغ الشرطة التي تحفظت على المعتدين على غرفة قسطرة القلب بالمعهد لاتخاذ الاجراءات اللازمة حيالهم .

كما أكد نقيب الاطباء الدكتور محمد نصر، أن اختفاء الأمان للفريق الطبي سيجعله يحجم على قبول أي حالة مريض بها نسبك شك بعدم نجاحها، حتى لو قام أهل المريض بالإقرار بذلك, وأضاف نصران أهل المتوفى قاموا بالتصرف الهمجي الذى أضاع حق المريض بعد أن تحولت القضية الى الهجوم على منشأة طبية والاعتداء على الموظفين أثناء تأدية عملهم .

وطالب نقيب الاطباء بسرعة التحقيق واعادة النظر في قانون المسئولية الطبية ويشير الى انه سيبدأ التحقيق في قضية تحطيم غرفة القسطرة فى المعهد القومي للقلب .

مواضيع تهمك

تحطيم المقاومة ضد أية هيمنة غربية

مصر.. حريق في مركب في النيل بالمعادي

وفاة حاخام صهيوني متأثرا بإصابته في عملية سلفيت

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.