مجموعة “بي إن” تعيد بث قنواتها الرياضية في مصر

مجموعة “بي إن” تعيد بث قنواتها الرياضية في مصر

  • قالت الشركة المصرية للقنوات الفضائية إن بث قنوات beIN SPORTS المشفرة قد عاد للعمل ظهر الأربعاء>
  • جهاز حماية المستهلك جدد التعاقد مع مجموعة قنوات (بي إن سبورتس) الرياضية في مصر، لمدة عامين.

 

بعد إعلان شركة فنوات “بي إن سبورتس” الرياضية أنها غير قادرة على تقديم خدماتها مع الشركة المصرية للقنوات الفضائية اعتبارا من 8 يناير 2019 بعد ساعات من فوز مصر بتنظيم كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم لعام 2019، مما أثار أزمة مقاطعة جديدة ولكنها لم تتجاوز 24 ساعة، وعادت الاتفاقات مجددًا بعودة البث.

 

حماية المستهلك يعلن تجديد التعاقدات 

أعلن جهاز حماية المستهلك،  تجديد التعاقد مع مجموعة قنوات (بي إن سبورتس) الرياضية في مصر، لمدة عامين وانتهاء أزمة بث قنواتها.

وأكد الجهاز -في بيان- أن قنوات (بي إن سبورتس) تعمل حاليا في مصر، وانه أصبح بإمكان المشتركين مشاهدة القنوات حاليا بشكل اعتيادي، وأنه قد تم حل أزمة توقف البث بشكل مفاجئ بسبب عدم التوصل لاتفاق مع الشركة المصرية من جانب المجموعة نفسها.

 

الشركة المصرية تعلن عودة بث “بي إن سبورتس”

أعلنت الشركة المصرية للقنوات الفضائية “سي إن إي”، في بيان رسمي، عودة بث قنوات “بي إن سبورتس” مرة أخرى في مصر.

وقالت الشركة في بيانها “السادة مشتركي باقات beIN في مصر، رجاء العلم إن بث القنوات المشفرة قد عاد للعمل ظهر الأربعاء، وذلك من جهة أصحاب المحتوى (مجموعة beIN الإعلامية)”.

 

الشركة القطرية وقطع البث 

وكانت الشركة القطرية نشرت، الثلاثاء، بيانا في صفحتها الرسمية على الإنترنت، قالت فيه إنها: “تأسف مجموعة بي إن الإعلامية لكونها غير قادرة على تقديم خدماتها مع الشركة المصرية للقنوات الفضائية اعتبارا من 8 يناير 2019”.

وقالت الشركة المصرية للقنوات الفضائية ردا على القرار الأول إنها “تسعى لحل هذه المشكلة”.

وكان من شأن القرار أن يلحق ضررا بعشاق كرة القدم في مصر، لاسيما وأن”بي إن سبورتس” حاصلة على حقوق البث التلفزيوني الحصري لبطولات مثل كأس العالم، وبطولات الأندية والمنتخبات في أوروبا وأفريقيا، في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

 

إقرأ أيضًا..

توقف بي إن سبورت في مصر

 

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
عاجل