برشلونه يهزم خيتافي و يزيد الفارق على قمة الليجا الاسبانية

برشلونه يهزم خيتافي و يزيد الفارق على قمة الليجا الاسبانية

ابتعد برشلونه بفارق خمس نقاط عن اقرب ملاحقيه  اتليتكو مدريد بفوز البارسا خارج ملعبه بهدفين لهدف واحد على خيتافي في الدوري الاسباني الممتاز

و يتصدر برشلونة، البطولة بـ40 نقطة، ويطمح في الابتعاد بالقمة، فيما تجمد  خيتافي  في المرتبة السابعة بـ25 نقطة

تقدم  الارجنتيني ليونيل ميسي للفريق الكاتالوني ق  20، ثم ضاعف لويس سواريز النتيجة ق  39، بينما  سجل خايمي ماتا هدف خيتافي الوحيد  ق  43.

وبتلك النتيجة يستغل برشلونة تعادل إشبيلية وأتلتيكو مدريد لينفرد بالصدارة بفارق 5 نقاط عن أتلتيكو صاحب المركز الثاني

بدا أصحاب الأرض  اكثر حماسا   في الدقائق الأولى من اللقاء، بعدما شن لاعبيه ضغطا هجوميا في مناطق الضيوف ، أدى إلى تراجع لاعبي الفريق الكاتالوني إلى الخلف للتعامل مع الكثرة العددية للخصم

نجح  المهاجم خايمي ماتا في هز مرمى  برشلونة في الدقيقة 10، ولكن لم تكتمل فرحته حيث أشار الحكم لوجود خطأ أرتكبه زميله آنخيل رودريجيز على لينجليت ليتم إلغاء الهدف.

حاول ليو  ميسي الاختراق من العمق داخل منطقة جزاء، ومع الدقيقة 20 استطاع المهاجم  الأرجنتيني بذكاء الاستفادة من كرة طولية من ألبا، ليراوغ بها  حارس خيتافي  ويضعها في المرمى  معلنا عن الهدف الأول لبرشلونة

تمكن قلب الهجوم لويس سواريز من مضاعفة النتيجة في الدقيقة 39 من تسديدة رائعة  من لمسة واحدة أسكنها شباك خيتافي، من كرة شتتها الدفاع بشكل خاطئ

و سريعا للغاية و لم تمر  4 دقائق فقط من هدف المهاجم الاوروجوياني، ليأتي خايمي ماتا ويقلص الفارق بهدف يتحمل مسئولية خط دفاع البلاوجرانا.

لم يحدث كثير في الشوط الثاني فقد حافظ برشلونة على استحواذه على الكرة و التوازن  بين الدفاع والهجوم، وفي المقابل حاول خيتافي استغلال الكرات العرضية أو المساحات في الجبهة اليسرى مع تقدم ألبا المستمر  للهجوم

استمرت محاولات  خيتافي الهجومية على برشلونة، ليستغل الأخير المساحات في الخلف في تهديد مرماه مجددا، ومع الدقيقة 76 انفرد ميسي بمرمى أصحاب الأرض ولكن نجح الحارس سوريا في التصدي لتسديدة ليو باقتدار

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
عاجل