ايكاردي يفضل يوفنتوس رغم رفض انترميلان

اعلن الأرجنتيني ماورو إيكاردي، مهاجم إنتر ميلان عن تحديد  وجهته المقبلة و هي اليوفنتوس ، حال استمرار أزمته مع فريقه ، بعد سحب شادة القيادة ومنحها لزميله السلوفيني  ازمير هاندانوفيتش

مصادر صحفية ايطالية اشارت إلى أنه في حالة عدم تهدئة الأوضاع بين إيكاردي وإنتر ميلان، سيكون من المستحيل بالنسبة للاعب، التوقيع على تجديد عقده مع الفريق

اضافت أن المهاجم الأرجنتيني يريد  البقاء في إيطاليا، ويضع العملاق يوفنتوس كخيار أول، فيما يأتي نابولي في المركز الثاني

لكن تشير الصحف  إلى أن النيراتزوري لا يفكر بنفس طريقة اللاعب الارجنتيني  و ان ماروتا المدري التنفيذي  وضع خيارين أمام اللاعب، إما أن يجد مستقبله خارج إيطاليا، أو يظل مع إنتر ميلان حتى نهاية عقده و هو ما يعني انه يرفض الذهاب الى يوفنتوس الذي كان ماروتا يعمل به قبل ان يتقلد نفس المنصب في انتر

 

أقرأ/ي أيضا : وفاة أكبر لاجئة في العالم عن عمر 122 عاماً

كان الأرجنتيني اصدر  بيان من جانب واحد تحدث فيه عن أزمته مع النادي .

و لم يتحدث  فيه عن مستقبله او مغادرته للفريق من عدمه بل أكد فيه على عشقه للنادي، مضيفا أنه حقق حلمه وحلم كل مشجعي النادي بالوصول من جديد إلى دوري الأبطال ونشر إيكاردي بيانه عبر انستجرام .

وذكر إيكاردي أنه تلقى عددًا من العروض لا يمكن رفضها، مضيفًا أنه رفض كل هذه العروض من أجل الإنتر .

وشدد اللاعب على حبه الكبير للنادي والجماهير، مردفًا أنه قدم كل هذه التضحيات من أجل النادي.

وقال اللاعب لا أعرف ما إذا كان القائمون على القرار في إنتر لديهم أي حب أو احترام تجاهه و تساءل : “لا أعرف ما إذا كان هناك رغبة في حل الأمور من أجل الانتر؟ .

أقرأ/ي أيضا : ريال مدريد لا يحتاج نيمار فلديه فينسيوس

جدير بالذكر ان ايكاردي رفض عبر وكيلة اعماله و هي زوجته واندا نارا احدث عروض الانتر بقيمة 7 ملايين يورو سنويا في حين انه يطلب 10 ملايين سنويا بل و يتمسك بهذا الرقم في الوقت الذي يتمسك فيه جيوسبي ماروتا المدير التنفيذي للانتر بعرضه الاخير .

و تبلغ قيمة الشرط الجزائي لفسخ العقد 100 مليون جنيه بنهاية يونيو القادم لكن في اول يوليو يصبح العقد بدون شروط جزائية .

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
عاجل