النظام يعلن خروج 400 مسلحا كرديا من منبج

النظام يعلن خروج 400 مسلحا كرديا من منبج

أعلن  النظام السوي، الأربعاء، أن 400 مسلحا من قوات “سوريا الديموقراطية” التي تسيطر عليها مليشيات “بي كي كي” قد خرجوا من منبج.

وقال بيان وزارة الدفاع التابعة لنظام الأسد، أن 30 سيارة من المسلحين تركت منطقة منبج وانسحبت إلى شرقي نهر الفرات.

وأضاف البيان أن الانسحاب يأتي تنفيذا للاتفاق على عودة الحياة الطبيعية لشمال سوريا.

وأكد البيان على أن المعلومات حتى الآن تقول ان 400 مقاتلا غادروا منبج، فيما يشير إلى احتمالية خروج أفواج أخرى.

يذكر أن المسلحين الأكراد قد دعوا نظام الأسد للسيطرة على المدينة، بدلا من الأتراك، فيما أكدت القوات النظامية بالفعل دخولها المدينة، الأمر الذي كذبته أنقرة، وقال الرئيس التركي أن تلك التصريحات لم تكن سوى حربا نفسية.

وفي وقت سابق الأسبوع الماضي، وصل “الساعة 25” من مصادر خاصة، بنود التفاهمات بين روسيا وتركيا على خروج مسلحو “بي كي كي”، وتقاسم دخول المدينة بين القوات التركية والقوات النظامية.

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.