الاتحاد الأوروبي يهاجم القضاء في ميانمار

الاتحاد الأوروبي يهاجم القضاء في ميانمار

هاجم الاتحاد الأوروبي، اليوم الجمعة، قرار القضاء في ميانمار ضد صحفيي رويترز بتأكيد الحكم بالحبس عليهما لمدة سبعة سنوات.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم الاتحاد في بيان له.

وقال المتحدث، أن هذا الحكم يأتي بظلال شك كبيرة وخطيرة ضد القضاء في ميانمار واستقلاليته.

وأضاف المتحدث أن القرار بتأييد الحكم على وا لون، وكياو سوي وو، الصحفيين في رويترز، يعد اهدار فرصة كانت متاحة لتصحيح خطأهم.

وأضاف المتحدث أن هذا الحكم يعد انتكاسة لحرية التعبير وحق الجماهير في معرفة الملعومات، وسيادة القانون في ميانمار.

وأكد البيان الحكم يعد مناقضا لمعايير حقوق الانسان الدولية، داعيا رئيس ميانمار للتصدي لهذا الظلم بشكل عاجل.

يذكر أن المحكمة قضت بتأكيد حكم بالحبس على الصحفيين المعتقلين منذ ديسمبر/ كانون الأول 2017.

وتقول رويترز أن هذا القرار لاقى انتقادات حقوقية دولية بالإضافة لادانة من قبل العديد من زعماء الدول.

وكان الصحفيون قد اعتقلوا ابان عملهم على تغطية المجازر التي تشنها السلطات ضد المسلمين الروهينجا.

 

اقرأ/ي أيضا: بولندا تعتقل موظفين بتهمة التجسس

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.