الرئيس الفلسطيني يعين المتحدث باسمه نائبا لرئيس الوزراء وحماس ترفض

عين الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الخميس، نبيل أبو ردينة المتحدث باسمه، نائبا لرئيس الوزراء ووزيرا للاعلام.

وأدى أبو ردينة القسم أمام الرئيس في مقر الرئاسة برام الله.

وأبدت حركة حماس في غزة رفضها لقرار عباس.

وقال المتحدث بإسمها سامي أبو زهرة في تصريحات صحفية أن بهذه التغييرات الوزارية “لم تعد الحكومة حكومة توافق”.

وكانت الحكومة الفلسطينية قد تشكلت برئاسة الحمدلله كحكومة توافقية بين الفصائل الفلسطينية لإنهاء الإنقسام.

وتسعى الفصائل فلسطينية في غزة ورام الله للتصالح فيما بينهم، إلا أن مناوشات بين الحين والأخر تعطل مسار المصالحة.

يذكر أن أبو ردينة عمل مساعدا للرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفت قبل أن يعين ناطقا باسم الرئيس الحالي.

اكتب تعليقك