“الخليجي الجديد” قدم فوق الكعبة وقدم إلى الأقصى!

“الخليجي الجديد” قدم فوق الكعبة وقدم إلى الأقصى!

يصعد ولي العهد المظفر محمد بن سلمان درجات سلم سطح الكعبة، يقف فوق الكعبة بقدميه، يقترب من سور السطح القصير، يمد يده أمامه بشئ من الحذر، كمن يعاني من الخوف المرضي من المرتفعات.

لم يعلم للحادثة سببا واضحا، والرسالة التي يريد بن سلمان إيصالها، غير أن تلك الفعلة أثارت استفزاز وغضب عدد ما من المسلمين، غير أن الأمر محكوم بشكل ما بدوائر غير ذي سعة.

تاريخيا مرت الكعبة بحوادث أربعة وقع فيها اعتداءات عسكرية على الكعبة المشرفة، أشهرها حادثة أصحاب الفيل (570 ميلاديا)، التي ذكرها القرآن الكريم، و التي تشي بأن حماية الكعبة المشرفة جاءت بشكل اعجازي على شكل الطير الأبابيل، وفق ما ذكر في “سورة الفيل”. وقد اختلف العلماء بفهم الطير الابابيل، وبعضهم اعتبر انها جراثيم الطاعون التي اصابت جيش ابرهة فجلعتهم كعصف مأكول.

الاعتداء الثاني كان على يد الملك الأموي عبدالملك بن مروان (73 هجريا)، دفع خلالها الحجاج بن يوسف الثقفي بجيش مطاردا عبدالله بن الزبير الذي خلع إمامة الأول أمام المنبر النبوي، واحتمى بالمدينة التي حاصرها جيش الحجاج، قبل أن يحتمي بالكعبة، ليقصف جيش الحجاج الذي سيره عبدالملك بن مراون الكعبة بالمنجنيق لتتهدم جزئيا وتتعرض للاحتراق، وهذه واقعة واقعية بشكل ما.

أما الاعتداء الثالث، وقع في فتنة القرامطة (317 هجريا)، الذين احتلوا الكعبة وسرقوا الحجر الأسود لأكثر من عقدين قبل أن يتم إعادته مجددا.  “برج العرب وصناعة الخوازيق” فضائح ومشاهد ورموز

الاعتداء الرابع كان في العصر الحديث (1979) حيث استعانت الأسرة المالكة في السعودية، بقوات فرنسية خاصة، لاقتحام المسجد الحرام ونزع السيطرة عن مجذوب (يشبه بن سلمان إلى حد كبير غير أنه لم يكن ذو سلطة)، وهو محمد ب عبدالله القحطاني، الذي أغلن نفسه المهدي المنتظر، ويعيد تصحيح مسار المسلمين عن طريق خلافته.

لا يشبه اعتداء بن سلمان الجديد على الكعبة الحوادث التي تسبقه كاعتداء عسكري، غير أن تسميته اعتداءا، غير وارد في تلك الحقبة النجسة، إلا أنه قد يسمى “استثمارا!” فيما بعد.

يتزامن صعود “الخليجي الجديد” فوق الكعبة، مع مؤتمر وارسو الذي اعتبره مراقبون، خطوة لمقايضة طهران في مقابل تمرير “صفقة القرن” كخطة للسلام يجب أن يقبلها الفلسطينيون. ابن سلمان.. لاعب الـ”جيمز” الفاشل

في تقرير، نشره موقع شبكة “سي إن إن” الأمريكية، السبت، قال مصدر أمريكي في إدارة ترامب -لم تذكر هويته-، أن مستشار ترامب وصهره، جاريد كوشنر يستعد لإعلان تفاصيل صفقة القرن، بعد مؤتمر ميونخ الأمني، بالتحديد في إبريل/ نيسان المقبل، بالتزامن مع موعد الانتخابات الإسرائيلية.

المصدر أكد على إحباط ما تشكل بداخل حلفاء واشنطن العرب الأثرياء، بسبب تأخر الإعلان عن الخطة الأمريكية الجديدة، التي تعرض صفقات اقتصادية مغرية مع الأثرياء العرب مقابل إقناع السلطة الفلسطينية بالقبول بالصفقة التي شببها المصدر بعملية شراء الفلسطينيين (لتفاصيل أكثر من هنا: إعلان صفقة القرن قريبا والحكام العرب لا يطيقون صبرا).

ولكن فيما بعد أعلن كوشنير صهر ترامب انه تم تأجيل موعد الاعلان عن صفقة القرن لما بعد رمضان!! خمسة اوهام حول صفقة القرن 

عادة ما يتمتع عامة المسلمين بهوس ما تجاه فريضة الحج (الإسلاميون نحو الجهاد، والعامة نحو الحج)، هوس غير معقول لفريضة “تقديرية” إلى حد كبير. هناك مثلا فرائض كثيرة لا يتحدث عنها العامة باستخدام جمل كـ”نولهالنا يارب”، أو غيرها من التعبيرات الشعبوية الدينية، إلا أن تلك الفريضة بالذات إلى جانب صعوبتها ووضع رخصة “من استطاع سبيلا”، أو غيرها من أسباب بعدها عن متناول المسلم العادي الذي يتقاضي ألفي جنيه كل شهر، لها بريق وبروباجاندا ترويجية مختلفة.

اقرأ/ي أيضا: محاكم التفتيش الحديثة

عادة ما أسمع مشتاقين كُثر لبيت الله الحرام امتزجت فيها الروحانية بإثارة المغامرات السياحية بالبقعة السحرية التي سيطالها ويجد فيها من الراحة ما لم يجد في مكان آخر، غير أنهم لا يستمعون لجملة مثل جملة “الحج مشقة” إلا في تلك البقعة السحرية التي جاءوها طلبا للراحة، ولكن الشوق أكثر وأكثر للسبعين ألف جنيه التي سينفقها في “من استطاع إليه سبيلا” التي عادة ما تشير في هذه الحقبة إلى “ماديا” من استطاع تجميع المال فليحج (كل الاحترام للشعيرة الدينية المقدسة غير أن المقصد هنا أمر آخر غير الانتقاص منها ولكن ربما الانتقاص من المروجين لها لأسباب مادية).

في تقارير الصحافة السعودية للحديث عن اعتلاء “جلالة” ولي العهد للكعبة، قالت صحيفة سبق المحلية، أن “زيارة” بن سلمان للكعبة جاءت ضمن جولة مكوكية، تفقد فيها ولي العهد السعودي عدد من المشاريع، والتوسيعات بالحرم المكي، وأشياء أخرى.

تقديرات أرباح الحج والعمرة السنوية “الرسمية” في السعودية تشير إلى أنها بين 20 إلى 26 مليار ريال سعودي، فيما لم تنسى رؤوية ولي العهد للمملكة 2030، استهداف زيادة تلك الأرقام بنحو ضعفها، حيث أعلنت تقارير بحسب قناة العربية السعودية الرسمية، أن المملكة تستهدف الوصول بالرقم الرسمي إلى 50 مليار ريال، (على تشكيكات في تلك الأرقام الرسمية).

اقرأ/ي أيضا: ابن سلمان حاول إقناع نتنياهو بشن حرب في غزة

هكذا بكل وضوح يرى بن سلمان وسلفه، الحج كعملية ربحية تدر الأموال على المملكة، وهي إلى حد كبير رقم في معادلة الاقتصاد السعودي، فيما يراه ولي العهد كمشروع من مشاريعه الاستثمارية، يعتليه لمتابعة سير العمل، غير أنه من المفيد أن بن سلمان لا يهمه أداء المسلمين للفريضة ونواياهم، لوقف في كل موسم حج فوق الكعبة وبيده عصا ليرى انتظام وهرولة الحاجين، ومشقة الحج عليهم بإخلاص.

هناك أمر ظريف أشبه بفانتازيا، خطر لي قبل نحو عام، في القدس المحتلة، ومسجدها الأقصى قبلة المسلمين الأولى، ومبتغى وشوق الكثير من المسلمين الذين يتفاعلون مع الجهاد في الأغاني والهتافات فقط، كما أن القدس أو القبلة المقدسة ذاتها قبلة للمسيحيين قاصدين الحج فيها، بالإضافة إلى كون هيكل سليمان المزعوم لدى اليهود، لابد يعتبرونه لن يكون خارج أسوار المدينة التي يحتلونها.

اقرأ/ي أيضا: محمد بن سلمان يتحدى إرادة الشعوب!

وفي حقبتنا التاريخية الأكثر انحطاطا، لابد أن إدارة العالم كونه ليس سوقا وإنما أكياس من المال، الذي يهدم ما هو سياسي أو اجتماعي أو حتى ديني، ليحكم منفردا لابد وأن يخطر ببال ساسة اليوم أو سماسرته، فكرة حل القضية بالشراكة!

لا استبعد أنه خطر ببال كوشنر وبن زايد وترامب ونتنياهو وبن سلمان ، تحويل المدينة المقدسة، لمزار سياحي للحجيج، باعتباره شركة مساهمة لكل مسؤول نصيبه منها على قدر نفوذ مشاركته. لابد سيدر أرباحا تضاهي أرباح الكعبة ذاتها.

في تقرير الـ”سي إن إن” حول إعلان صفقة القرن، أكد مصدرها، توق الأثرياء العرب لسماع تفاصيل الصفقات الاقتصادية -إن لم يكونوا عرفوها والشوق هنا لتنفيذها-، ما جعل تلك الفانتازيا احتمالية أكثر أكثر واقعية.

اقرأ/ي أيضا: مؤتمر الزواج السرى بوارسو

 

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.