الجيش الأمريكي قتل نصف مليون إنسان خلال حربه على الإرهاب

الجيش الأمريكي قتل نصف مليون إنسان خلال حربه على الإرهاب

قتل الجيش الأمريكي نحو نصف مليون إنسان، بطريقة عنيفة في العراق وباكستان وأفغانستان خلال ما أسمته الولايات المتحدة “الحرب على الإرهاب”.

جاء ذلك بحسب دراسة نشرت مساء أمس الخميس لمعهد واتسون للشؤون الدولية والعامة التابع لجامعة براون.

وقالت الدراسة بأن القوات الأمريكية قتلت 450 و507 ألف شخص، خلال حروبها منذ هجمات 11 سبتمبر/ أيلول عام 2001.

وأشارت إلى أن الرقم الحقيقي قد يكون أكبر بكثير مما تم إحصائه في الدراسة.

وقالت الجامعة في بيان لها أن الحصيلة الجديدة قد زادت بـ110 آلاف قتيل عن الدراسة الأخيرة التي صدرت قبل عامين.

وأكد البيان على أن الحصيلة الجديدة للقتلى تشير إلى أن الحرب التي تشنها الولايات المتحدة لازالت محتمدة برغم تجاهلها من قبل الصحافة والشعب الأمريكي والكونغرس.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن كاتبة الدراسة نيتا كروفورد التي قالت أن العديد من القتلى قالت الولايات المتحدة أنهم مسلحين هم في الحقيقة من المدنيين.

وأضافت كروفورد أنه قد لا يكون من المعروف لديهم الحصيلة الإجمالية المباشرة لتلك الحروب.

وأوضحت بأنه على سبيل المثال قد يكون خلال الحرب على داعش في الموصل تسببت القوات الأمريكية في مقتل آلاف المدتييت ولكن جثامينهم لم يتمكن من إستعادتها.

وقالت الدراسة أن 7 ألاف جنود أمريكيين قتلوا في العراق وأفغانستان خلال تلك الحروب.

وأشارت بأن الحصيلة لا تشمل من قتلوا نتيجة الحرب بشكل غير مباشر عن طريق الأوبئة وتهالك البنى التحتية والمجاعات.

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
عاجل