التحقيق فى وفاة “الشاهدة على الفضيحة الجنسية لبرلسكوني”

إيمان فاضل

التحقيق فى وفاة “الشاهدة على الفضيحة الجنسية لبرلسكوني”

فتح القضاء الإيطالي تحقيقاً، بعد اثارة الشكوك حول فرضية التسميم “المدبر” لعارضة أزياء مغربية أدلت بشهادتها في “قضية جنسية” لرئيس الوزراء الإيطالي السابق، سيلفيو برلسكوني، والتى كانت ضيفة معتادة على ما يعرف باسم حفلات “بونغا بونغا” الجنسية لرئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلسكوني، وذلك بعد وفاتها بطريقة “مثيرة للريبة” وغامضة.

ولقيت إيمان فاضل البالغة من العمر 33 عاماً، حتفها في الأول من آذار بعد شهر من دخولها مستشفى في ميلانو بسبب ألم حاد في المعدة. وقالت لأصدقائها ومحاميها في ذلك الوقت إنها تعرضت للتسمّم. ولم يتم الإعلان عن وفاتها سوى يوم الجمعة الماضى وذكر تقرير الطب الشرعي عن وجود خليط من المواد الإشعاعية في جثة الراحلة، والمثير للاستغراب، أنّ العناصر التي جرى العثور عليها لا يمكن لعامة الناس أن يصلوا إليها أو يشتروها.

اقرا/ى ايضافضيحة جنسية جديدة فيوليت الصفدي وزيرة الدعارة تتحدى هيفاء وهبي وكرداشيان

و خلال محاكمة برلسكوني رئيس الوزراء الإيطالي السابق، الذي اتهم بدفع مبالغ مالية مقابل ممارسة الجنس مع عاهرة قاصروأدين برلسكوني في البداية، لكن تمت تبرئته بعد ذلك بعد أن حكم قاض بأنه لم يكن يعرف أن العاهرة قاصر، وكانت المحكمة ادانته بالسجن 7 سنوات بتهمة إقامة علاقات جنسية مع كريمة المحروقي حين كانت تبلغ من العمر 17 عاما، لقاء مبالغ مالية واستغلال السلطة.

وكانت العارضة، البالغة من العمر 34 عاماً، قد قدّمت شهادتها في 2012 أمام القضاء بشأن العلاقة التي جمعت برلسكوني، أثناء توليه المسؤولية في منصبه، بفتاة مغربية قاصر عرفت باسم روبي أو كريمة المحروقي وقالت إنها تخشى على سلامتها بعدما أكدت للمحققين بأن هناك من عرض عليها المال مقابل التزام الصمت.

 

اقرا/ى ايضافضيحة جنسية ..انتشار “الدعارة” في مدينة مقدسة في إيران

وكانت العارضة تقوم أيضا بإعداد كتاب حول “سهرات جنسية” ماجنة في إيطاليا تعرف بـ”البونغا بونغا” ودأب برلسكوني على إقامتها، وذكرت صحف إيطالية أن قضاة التحقيق حصلوا على نسخة من نصّه عقب وفاتها.

اكتب تعليقك