الإعدام لـ6 أشخاص في غزة بتهمة التخابر مع إسرائيل

الإعدام لـ6 أشخاص في غزة بتهمة التخابر مع إسرائيل 

أصدرت محكمة عسكرية فلسطينية في قطاع غزة، الاثنين، حكما بإعدام 6 أشخاص، وسجن 8 آخرين، بعد إدانتهم بتهمة “التخابر مع إسرائيل.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية الفلسطينية، إياد البزم، خلال مؤتمر صحفي، إن “المحكمة العسكرية قضت بإعدام 6 أشخاص، 5 منهم شنقًا، والسادس رميًا بالرصاص، بعد إدانتهم بالتخابر مع جهات أجنبية معادية خلافًا لنص المادة 131 من قانون العقوبات الثوري الفلسطيني لعام 1979″.

وأشار إلى أن المحكوم بالإعدام رميًا بالرصاص، متهم بـ”التخابر مع جهات أجنبية معادية والتدخل في القتل”.

ووفقا لتصريحات “البزم”، فإن المحكمة العسكرية ذاتها، قضت بالسجن لمدة 15 عامًا مع الأشغال الشاقة المؤقتة بحق 4 مدانين بتهمة “التخابر مع جهات معادية”.

وحكمت المحكمة أيضا، بسجن 4 أشخاص آخرين بينهم امرأة، لفترات تتراوح ما بين 6 إلى 10 سنوات مع الأشغال الشاقة، بعد إدانتهم بتهمة “التخابر مع جهة أجنبية معادية”.

وعلى خلفية هذه الأحكام، قال “البزم” إن “هذه الأحكام رسالة واضحة لعملاء الاحتلال، أن هذه هي نهايتهم، وهذا هو مصيرهم المحتوم الذي لا مفرَّ منه”.

واعتبر أن “الأجهزة الأمنية قد حققت إنجازات ونجاحات مهمة، أثمرت في تضييق الخناق على عملاء الاحتلال الإسرائيلي، وتفكيك عدد من القضايا الأمنية”.

إقرأ أيضا: السلطة الفلسطينية تعلق كافة الإتفاقات مع اسرائيل

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
عاجل