الأمن المغربي يضع حد لــ راق شرعي كان يمارس الجنس مع زبوناته

صرح مصدر خاص من داخل المغرب ، أن مصالح الأمن قامت بتوقيف أحد ممارسين الرقية الشرعية ، بتهمة استغلال زبوناته وممارسة الجنس عليهن ، والدليل على جرمه كان هاتف  المحمول  الذي ثم العثور عليه فيديوهات لبعض النساء ، حيث كان يصورهن  ويستغل هذا في ابتزازهن، وتهديدهن في حالة عدم الرضوخ إلى رغباته الجنسية.

وقد ذكر مصدر لساعة 25  أن المشتبه يبلغ من العمر 50 سنة ، وقد تمكنت المصالح من معرفة القضية بعد أن أقدم شابين على اعتداء عليه جسديا ، مما جعل الأمن يفتح تحقيق في الموضوع قبل أن يتبين أن الشابين شقيقا إحدى الفتيات، اللائي تعرضن لاعتداء جنسي على يديه، وكان يهددهما بنشر الفيديوهات.

وأضافت المصادر ذاتها أن عائلة الضحية تقدمت بشكاية في موضوع الاعتداء، ما جعل السلطات تنتقل إلى مقر “الراقي الشرعي” قصد القيام بتحرياتها، قبل أن تكتشف بحاسوب المشتكى به مجموعة من الفيديوهات الموثقة لاعتداءاته، وممارساته الجنسية على أزيد من 15 فتاة ضحية، تنحدرن من مدن أحفير، وبركان، ووجدة، لابتزازهن، وتهديدهن بها، في حالة عدم رغبتهن في ممارسة الجنس معه.

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
عاجل