‫‫‫‏‫6 أيام مضت‬

إستشراق إدوارد سعيد بعد أربعين سنة

إستشراق إدوارد سعيد بعد أربعين سنة

بمناسبة مرور أربعين عامًا على صدور كتاب “الاستشراق” للمفكّر الفلسطينيّ إدوارد سعيد، يقيم مكتب التعاون الأكاديميّ لمؤسّسة ” روزا لكسمبورغ ” الملتقى الدوليّ “استشراق إدوارد سعيد بعد أربعين سنة (1978-2018)”، المنظّم بالتعاون مع مخبر بحث التنوير والحداثة (جامعة المنار) ومخبر الثقافات والتكنولوجيات والمقاربات الفلسفيّة -فيلاب (جامعة تونس)، والمنعقد أيّام 10-11-12 ديسمبر بنزل غولدن توليب المشتل انطلاقًا من الساعة التاسعة صباحًا. تشارك على مدى الأيام الثلاثة نخبة من الباحثين التونسيّين والعرب والأجانب بمداخلات تنطلق من كتاب “الاستشراق”، وأعمال أخرى لإدوارد سعيد ما يزال تأثيرها مستمرًّا، لتتفاعل معها نقديًّا وتتناول، عبر ما طرحته من مسائل ومقاربات، مواضيع تتراوح بين رؤية المستشرقين لصدر التاريخ الإسلاميّ وصولاً إلى بروز تنظيم “الدولة الإسلاميّة” ومرورًا بالثورات العربيّة، ولشخصيّة سعيد نفسه بما تمثّله من قيم وقضايا تبنّاها على امتداد مسيرته الحافلة. واحتذاءً بمنهج سعيد الفكريّ المؤمن بالتعدّد والمضادّ للانغلاق مهما كانت طبيعته، يجمع الملتقى باحثين منحدرين من ثقافات وتخصّصات علميّة متنوّعة، تتراوح بين الأدب والتاريخ والفلسفة وعلم الاجتماع، سيقدّمون مداخلاتهم بثلاث لغات: العربيّة، الإنكليزيّة والفرنسيّة. وقد حرصنا على توفير ترجمة فوريّة بينها حتّى يعمّ الفهم ويتحوّل الاختلاف إلى ثراء.

تنويه هام: الموقع يقوم بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية العربية والعالمية لتقديم خدمة إعلامية متكاملة، لذا فالموقع غير مسؤول عن صحة ومصداقية الأخبار المنشورة والتي يتم نقلها عن مصادر صحفية أخرى،كما أن المقالات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها وليس بالضرورة عن رأي الموقع، وعليه فالموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر او كاتب المقال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

دار “خطى للنشر “بغزة تتبنى حملة أنا تبرعت بكتاب

ضمن حملة أنا تبرعت بكتاب التي تنفذها مؤسسة تامر للتعليم المجتمعي تدعوكم مكتبة ديانا تماري …