25 أغسطس، 2018

إتهامات روسية للمعارضة السورية بالإعداد لهجوم كيميائي

إتهامات

وجهت وزارة الدفاع الروسية إتهامات للمعارضة المسلحة، بشان استعدادها، لشن هجوم كيميائي في إدلب السورية.

وقال الناطق بإسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف، أن جماعة “هيئة تحرير الشام”، تعد لهجوم كيميائي في إدلب.

وأضاف زاعما بأن المسلحين قاموا بنقل حاويات تحتوي على الكلور إلى مدينة جسر الشغور لإستهداف المدنيين.

وأوضح الناطق خلال، أن المعارضة تستهدف من الهجوم الصاق التهمة بالنظام السوري.

وأكد كوناشينكوف، على أن الهجوم يأتي بتخطيط ودفع من بريطانيا.

وأشار إلى أن بريطانيا تنتظر فرصة تسمح لها مع فرنسا وأمريكا بشن هجمات ضد منشئات ومؤسسات تابعة لنظام الأسد.

ولم يصدر أي تعليق على تصريحات وزارة الدفاع الروسية من قبل جماعة “هيئة تحرير الشام” المسلحة.

وتعد الجماعة إمتدادا لتنظيم جبهة النصرة، وتسيطر على أغلب محافظات إدلب وتتلقى دعما من تركيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *