ألمانيا تكشف حقيقة التعاون مع أمريكا لضخ الغاز

ألمانيا تكشف حقيقة التعاون مع أمريكا

ألمانيا تكشف حقيقة التعاون مع أمريكا

كشفت برلين امس الثلاثاء، حقيقة التوصل إلى أية اتفاقات مع واشنطن فيما يتعلق بمشروع “السيل الشمالي-2″، يتغير بموجبها موقفها الداعم لهذا المشروع، الهادف لضخ الغاز من روسيا إلى ألمانيا عبر البحر.

ألمانيا تكشف حقيقة التعاون مع أمريكا

وأكد وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير، اليوم عقب مشاركته في مؤتمر للغاز ببرلين، أن بلاده لم تعقد صفقات مع الولايات المتحدة بشأن التخلي عن هذا المشروع مقابل حصولها على شحنات من الغاز الأمريكي المسال.

وأضاف، أن “برلين بكل ثقة تفصل 3 قضايا عن بعضها البعض، وهي زيادة عدد موردي الغاز، بما في ذلك من الولايات المتحدة، وتنفيذ مشروع (السيل الشمالي-2)، وترانزيت الغاز الروسي عبر أوكرانيا بعد العام 2019”.

وتعد برلين من أكبر الداعمين لمشروع “السيل الشمالي-2″، الذي يتضمن مد أنبوبين باستطاعة 55 مليار متر مكعب من الغاز سنويا، من روسيا بشكل مباشر عبر قاع بحر البلطيق إلى ألمانيا.

في حين تنتقد الولايات المتحدة ألمانيا لاعتمادها على الغاز الروسي، وتحثها على وقف العمل بمشروع “السيل الشمالي-2″، الجاري مده، والذي تبلغ استثماراته 11 مليار دولار.

اقرأ أيضًا – ‫نجيب ساويرس يستعد للاستثمار في فنزويلا

اكتب تعليقك