أعراض حدوث ضربة شمس وتأثيرها على الجلد

20 ديسمبر 2018آخر تحديث : الثلاثاء 5 نوفمبر 2019 - 1:10 صباحًا
أعراض حدوث ضربة شمس وتأثيرها على الجلد

ربما تسعد بالجلوس أسفل أشعة الشمس المباشرة لفترات طويلة لاكتساب لون برونزي جميل وجذاب ، لكن تجهل التأثير التالف لبشرتك نتيجة التعرض لأشعة الشمس والمخاطر الصحية الأخرى الناتجة من التعرض لأشعة الشمس المباشرة لفترات طويلة ، وسوف نتعرف في هذا المقال على أعراض حدوث ضربة شمس وتأثيرها على الجلد .

أسباب حدوث ضربة شمس

تبعث أشعة الشمس 3 أنواع من الإشعاعات الفوق بنفسجية وهم UVA و UVB و UVC ولا تصل أشعة UVC إلى سطح الأرض ، بينما تصل الأشعة الفوق بنفسجية UVA و UVB وهما النوعان اللذان يصلا إلى سطح الأرض ولهما قدرة على اختراق خلايا الجلد والبشرة ، ويتسببان في حدوث ضربة شمس وتلف البشرة واحتراق الجلد .

وربما تلاحظ إحمرار لون الجلد والتهابه عند التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة ، لكن لا تتمكن من رؤية تلف خلايا الجلد بالعين المجردة ، بل لك أن تتخيل أن الأشعة الفوق بنفسجية للشمس يمكنها أن تغير تركيب الحمض النووي لخلايا بشرتك DNA بل وتسبب عجز دائم وشيخوخة للبشرة ، وبمرور الوقت وباستمرار تغير تركيب الحمض النووي للجلد يمكن أن تتحول تلك الخلايا إلى خلايا سرطانية ويحدث سرطان الجلد .

ويعتمد مستوى ودرجة ضربة الشمس التي تصيب الجلد على الآتي :
– نوع البشرة ( فالبشرة الفاتحة تصاب بضربة شمس بمعدل أسرع من البشرة الداكنة ) .
– شدة أشعة الشمس .
– الفترة الزمنية التي تعرضت فيها لأشعة الشمس .

أعراض حدوث ضربة شمس وتأثيرها على الجلد

  • إحمرار لون الجلد والشعور بألم عند ملامسته .
  • ارتفاع درجة حرارة الحسم .
  • رعشة .
  • صداع .
  • غثيان .
  • دوخة وعدم اتزان .
  • وهن وضعف .

علاج ضربة الشمس فيما يخص احتراق الجلد

يهدف علاج ضربة الشمس أولًا تخفيف الألم الشديد في البشرة والجلد نتيجة الالتهابا الحادث فيه والتورمات لذا يتم علاج التهاب الجلد عن طريق الآتي :
– الاستحمام بماء بارد أو وضع كمادات باردة على الجلد لتخفيف الألم والاحمرار.
– فرك كريمات ملطفة للبشرة تحتوي على مادة المينثول والكافور والصبار لتهدئة الجلد ، ويفضل وضع الكريم في الثلاجة قبل استعماله ، ليمنع تأثير البرودة الملطق للبشرة .
– تناول أدوية مسكنة للألم غير كورتيزونية تحتوي على مادة الإيبوبروفين أو النابروكسين .
– شرب كمية كبيرة من الماء والسوائل مما يضمن الحفاظ على تشبع الجسم بالماء وعدم اٌصابة بالجفاف .
– تجنب التعرض مرة أخرى للشمس لحين التعافي من التهاب الجلد .

متى يجب التوجه إلى الطبيب ؟

– إذا كان هناك ارتفاع في درجة الحرارة .
– إذا كان هناك رعشة وألم شديد في الجلد .
– إذا كان التهاب الجلد يغطي أكثر من 20% من إجمالي الجلد .
– إذا شعرت بجفاف في الفم وعطش ودوخة وقلة مرات التبول وتعب مما يؤكد الإصابة بالجفاف .

كيفية تجنب الإصابة بضربة الشمس

– تجنب التعرض لأشعة الشمس في ساعات الذروة وهي من الساعة 10 صباحًا وحتى 4 عصرًا ، وإذا كان من الصعب تجنب الخروج في تلك الفترة ، فيفضل اختيار مناطق الظل للجلوس فيها .

– ارتداء ملابس واقية من أشعة الشمس مثل القبعة العريضة وسراويل وقمصان ذات أكمام طويلة وارتداء نظارات شمسية تحجب الأشعة الفوق بنفسجية الضارة .

– استعمال كريم واقي للشمس بمعامل حماية من الشمس SPF لا يقل عن 30 مع مراعاة وضعه على البشرة والجلد قبل التعرض لأشعة الشمس بفترة لا تقل عن 30 دقيقة ويعاد وضع كريم واقي الشمس كل ساعتين أو أقل في حالة التعرق أو السباحة لضمان تغطية كاملة وحماية للجلد والبشرة بقدر المستطاع بل ويجب وضع واقي الشمس حتى في الأيام الضبابية لأن أشعة الشمس يمكنها أن تخترق الضباب والسحاب .

المصدر :

https://www.webmd.com/skin-problems-and-treatments/guide/sunburn#1

 

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة