أردوغان معلقًا على إنخفاض العملة: لنا الله وشعبنا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أمام حشد من مؤيديه أنه يتوجب على الشعب التركي عدم الإلتفات لـ”حملات تستهدف إقتصاد بلاده”.

وأضاف أردوغان، أن خلال الكلمة أنه “إذا كان لديهم دولاراتهم، فإن لنا الله والشعب التركي”. بحسب ما نقلته وكالة الأناضول التركية الرسمية.

ولم يوضح أردوغان من يقصد بمن يقوم بالحملات الإقتصادية على تركيا، لكن أنقرة دوما ما تتهم جهات خارجية ملمحة لواشنطن بتلاعبها بالإقتصاد التركي.

وأكد أردوغان، بحسب المصدر ذاته أنه ستستمر حكومته في العمل على تطوير بلاده.

وأشار أردوغان، إلى أن اليوم بلاده “أفضل من أمس، وسنكون غدا أفضل من اليوم”.

وطالب أردوغان أنصاره بالثقة في وعده لهم، محذرا من الحملات التي تستهدف إقتصاد البلاد.

ويعاني الإقتصاد التركي من أزمات متعاقبة، أدت لإنخفاض العملة التركية لرقم قياسي مقابل الدولار خلال فترة وجيزة.

اكتب تعليقك
تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.
عاجل